هل جيانا عنيد "نكدية" بالحقيقة مثل...

أخبار النجوم

هل جيانا عنيد "نكدية" بالحقيقة مثل شخصيتها بمقابلة مع السيد آدم؟

على هامش مهرجان سينما الشباب والأفلام القصيرة بدورته السابعة المقامة وسط العاصمة السورية دمشق من قبل وزارة الثقافة السورية والمؤسسة العامة للسينما، تواجدت الفنانة السورية جيانا عنيد للوقوف إلى جانب صديقتها الكاتبة والمخرجة لوتس مسعود أثناء عرض الفيلم الذي كتبته وأخرجته لوتس "أول يوم". وفي تصريح لموقع "فوشيا" أكدت جيانا عنيد أن هذه التظاهرة السينمائية تقدم فرصة مهمة بنسبة تسعين بالمئة لبناء جيل سينمائي جديد ومبدع قادر على السير نحو الأمام في هذا المجال، متمنية أن يستمر تقديم الدعم من قبل المؤسسة العامة للسينما للأجيال الجديدة وأن يزداد أكثر خلال السنوات المقبلة. وعن رأيها بفيلم "أول يوم" للكاتبة والمخرجة لوتس

على هامش مهرجان سينما الشباب والأفلام القصيرة بدورته السابعة المقامة وسط العاصمة السورية دمشق من قبل وزارة الثقافة السورية والمؤسسة العامة للسينما، تواجدت الفنانة السورية جيانا عنيد للوقوف إلى جانب صديقتها الكاتبة والمخرجة لوتس مسعود أثناء عرض الفيلم الذي كتبته وأخرجته لوتس "أول يوم".

وفي تصريح لموقع "فوشيا" أكدت جيانا عنيد أن هذه التظاهرة السينمائية تقدم فرصة مهمة بنسبة تسعين بالمئة لبناء جيل سينمائي جديد ومبدع قادر على السير نحو الأمام في هذا المجال، متمنية أن يستمر تقديم الدعم من قبل المؤسسة العامة للسينما للأجيال الجديدة وأن يزداد أكثر خلال السنوات المقبلة.

وعن رأيها بفيلم "أول يوم" للكاتبة والمخرجة لوتس مسعود، أشارت عنيد إلى أن لوتس استطاعت من خلال الفيلم طرح فكرة قاسية وحساسة أثرت بالمشاهد بشكل عام وفيها بشكل خاص، لافتة إلى أن وجود كاتبة بهذا العمر قادرة على طرح مثل هذه الأفكار القيمة يدل على التفاؤل في الأجيال المقبلة، مشيرة إلى أن صعوبة الأفلام القصيرة تكمن في أن الفيلم القصير يواجه صعوبة في إيصال الرسالة التي يريد المخرج والكاتب تقديمها بدقائق أقصر وبضغط للأفكار أكثر.

مقابلة مع السيد آدم

img

وفيما يخص حالة الاستفزاز الكبيرة التي تركتها جيانا عنيد بين المشاهدين من خلال شخصيتها "عتاب" في مسلسل "مقابلة مع السيد آدم" للمخرج فادي سليم في رمضان الفائت، أعربت عن سعادتها بالتعليقات التي جاءت من قبل المشاهدين على الشخصية والتي أبرزها وصفها "بالنكدية"، مشيرة إلى أن أي زوجة في العالم تتحول إلى امرأة نكدية نتيجة ما تتعرض له من ظروف مشابهة لما تعرضت له "عتاب" في المسلسل.

ولفتت عنيد إلى أن شخصية "عتاب" تحمل صفة الفتاة النكدية وأنها لو لم تحمل هذه الصفة لما كانت لتوافق عليها؛ لأنه من الصعب أن تتواجد شخصيات لها طابع خاص وتترك أثرا عند المشاهد.

وحول ما إذا كانت جيانا نكدية في حياتها الواقعية، نوهت إلى أن كل فتاة تحقق أحلامها وتسير في خطواتها الصحيحة نحو المستقبل الذي تطمح إليه لن تكون نكدية ومكتئبة في حياتها.

 


 

قد يعجبك ايضاً