أخبار النجوم

جاستين بيبر يطالب بـ 20 مليون دولار كتعويض بعد اتهامه بالاعتداء الجنسي

واجه نجم البوب جاستن بيبر مؤخرًا هجومًا على الإنترنت واتهامات باعتدائه جنسيًا على سيدتين، وبعدما رد بالنفي، قرر جاستن مواجهة الاتهامات عن طريق القضاء. وكشفت مجلة "إي أونلاين" أن نجم البوب بدأ بالفعل في اتخاذ الإجراءات القانونية؛ إذ رفع دعوى قضائية ضد سيدتين "دانييل" و"كادي" يتهمهما بالتشهير ويطالب بتعويض هائل قيمته 20 مليون دولار، بعد ادعاءاتهما "الشائنة" على الإنترنت خلال الأسبوع الماضي. ووفقا للمجلة، تنص الدعوى القضائية على أن ادعاءات دانييل وكادي، اللتين يُعتقد أنهما قد يكونان شخصا واحدا يستخدم حسابين مختلفين، غير صحيحة واتهاماتهما ما هي إلا مجرد أكاذيب شائنة ومزيفة. ويرجع أصل المشكلة إلى يوم السبت الـ 20

واجه نجم البوب جاستن بيبر مؤخرًا هجومًا على الإنترنت واتهامات باعتدائه جنسيًا على سيدتين، وبعدما رد بالنفي، قرر جاستن مواجهة الاتهامات عن طريق القضاء.

وكشفت مجلة "إي أونلاين" أن نجم البوب بدأ بالفعل في اتخاذ الإجراءات القانونية؛ إذ رفع دعوى قضائية ضد سيدتين "دانييل" و"كادي" يتهمهما بالتشهير ويطالب بتعويض هائل قيمته 20 مليون دولار، بعد ادعاءاتهما "الشائنة" على الإنترنت خلال الأسبوع الماضي.

ووفقا للمجلة، تنص الدعوى القضائية على أن ادعاءات دانييل وكادي، اللتين يُعتقد أنهما قد يكونان شخصا واحدا يستخدم حسابين مختلفين، غير صحيحة واتهاماتهما ما هي إلا مجرد أكاذيب شائنة ومزيفة.

ويرجع أصل المشكلة إلى يوم السبت الـ 20 من يونيو عندما ادعت إحدى مستخدمات تويتر تدعى دانييل أن جاستن (26 عامًا) اعتدى عليها جنسيًا في الـ 9 من مارس 2014 في أحد فنادق فور سيزونز في مدينة أوستن في ولاية تكساس الأمريكية.

بينما رد جاستن على الادعاء من خلال مشاركة صور وثائق من فريقه والفندق نفسه تثبت أنه لم يتواجد أو حجز غرفة في الفندق في ذلك التاريخ، كما قال جاستن إنه كان برفقة سيلينا غوميز ومجموعة من الأصدقاء في عقار مُستأجر في تلك الليلية المعنية، وزعم النجم الكندي أيضًا أنه في اليوم التالي كان قد حجز غرفة في فندق ويستن لمدة 3 ليال.

هذا وتتضمن الادعاءات ضد جاستن أنه كان متواجدًا في مطعم في فندق فور سيزونز يوم الـ 10 من مارس 2014، بينما توضح دعوى جاستن أنه تم تزييف توقيت تواجده في مدينة أوستن، حيث تشير الوثائق إلى أن من لفق الاتهامات لم يعلم أن جاستن وأصدقاءه لم يقيموا بالفعل في الفندق ولم يزوروا المطعم إلا لتناول العشاء فقط.

وبجانب دانييل، زعمت مستخدمة أخرى على تويتر تدعى كادي أن جاستن اعتدى عليها في الـ 5 من مايو 2015 في فندق لانغهام في نيويورك وادعت أنه تم دعوتها للانضمام إلى جاستن وعدة أشخاص في غرفته بالفندق في الساعة 2:30 صباحًا قبل وقوع الاعتداء لاحقًا.

وعلى الرغم من عدم رد جاستن على ادعاء كادي علنًا، إلا أن الوثائق تثبت عدم صحة الادعاءات؛ إذ تكشف أنه في الـ 4 من مايو 2015 كان جاستن في حفل ميت غالا في نيويورك ورصدته العدسات في الحفل منذ الساعات الأولى من يوم الـ 5 من مايو في العام نفسه.

كما توضح الوثائق أن الساعة 2:30 صباحًا التي ادعت فيها كادي وقوع الاعتداء، هي التوقيت ذاته الذي كان فيه جاستن بالفعل في حفل ما بعد الميت غالا وشوهد برفقة عدد من الشهود، وأوضحت الوثائق أيضًا أن جاستن لم يغادر الحفل حتى الساعة الـ 4 صباحًا تقريبًا وشوهد برفقة عدة أشخاص عند مطعم هوت دوغ.

هذا ولا تزال دعوى جاستن سارية؛ إذ يسعى للحصول على 10 ملايين دولار كتعويض من كل سيدة، وحتى الآن لم ترد أي من السيدتين على طلب المجلة للتعليق.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً