أمير طعيمة: بعد ما دافعوا عن المثلي...

أخبار النجوم

أمير طعيمة: بعد ما دافعوا عن المثلية ماستبعدش يدافعوا عن زنا المحارم

شن الشاعر المصري أمير طعيمة، هجومًا شرسًا على المدافعين عن المثلية الجنسية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الفترة الماضية، لا سيّما عقب وفاة الناشطة المصرية سارة حجازي، منتحرة، وهي كانت قد أعنلت قبل وفاتها أنها مثلية. ودون طعيمة تغريدة عبر حسابه الشخصي على موقع تويتر، كشف فيها عن رأيه في الجدل المثار حول حقوق المثليين ودفاع الكثيرين عن سارة حجازي بعد وفاتها، وقال طعيمة في التغريدة: "وبعد ما دافعوا عّن المثلية الجنسية وبدأوا كمان يقنعوك إنها حلال، ده غير إن الإلحاد ما يغضبش ربنا في حاجة". وأضاف: "ما استبعدش يدافعوا عّن زنا المحارم بحجة إن الطرفين ما أذوش حد وإنها

شن الشاعر المصري أمير طعيمة، هجومًا شرسًا على المدافعين عن المثلية الجنسية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الفترة الماضية، لا سيّما عقب وفاة الناشطة المصرية سارة حجازي، منتحرة، وهي كانت قد أعنلت قبل وفاتها أنها مثلية.

ودون طعيمة تغريدة عبر حسابه الشخصي على موقع تويتر، كشف فيها عن رأيه في الجدل المثار حول حقوق المثليين ودفاع الكثيرين عن سارة حجازي بعد وفاتها، وقال طعيمة في التغريدة: "وبعد ما دافعوا عّن المثلية الجنسية وبدأوا كمان يقنعوك إنها حلال، ده غير إن الإلحاد ما يغضبش ربنا في حاجة".

وأضاف: "ما استبعدش يدافعوا عّن زنا المحارم بحجة إن الطرفين ما أذوش حد وإنها حرية شخصية، إحنا مَش شيوخ بس لما بنعمل معصية بنبقى عارفين إنها معصية مَش بنغير ثوابت عشان نريح ضميرنا".

وأيد عدد كبير من متابعي أمير طعيمة، وجهة نظره في الأمر، مؤكدين أن هناك ثوابت في المجتمع يجب الحفاظ عليها، في حين اتهمه آخرون بالرجعية وعدم إيمانه بحرية الفرد في تصرفاته.

ومن بين التعليقات التي جاءت على تغريدة أمير: " للأسف كل حاجة بقت عادي، لا ولما نتكلم عن الغلط ونرفضه لإن دا أقل حاجة نعملها تجاه ديننا تلاقي أول رد هو إنت اللي هتتحاسب ولا هما ؟، الكلام عن الغلط دلوقتي بقا لازم، عشان ماننساش إنه غلط وحرام وماننساش إننا عباد لربنا مش لهوانا، ربنا يهدينا جميعاً ويبعد عننا الفتن".

وكتب آخر: "كلامك كلو صح مية بالمية... بس انا بالنسبة الي عارف ومتاكد انو الكلام ده مش هيقدم ولا هيأخر عشان كده انا عن نفسي بفضل اني احتفظ برأيي وكل واحد حر في نفسه... بالنهاية ربنا هو اللي هيحاسب ومحدش هيهرب من مصيره... و انت في غنى عن وجع الراس ده الله يحفضنا من المعاصي وبس".

ويأتي حديث أمير طعيمة وهجومه ضد المتعاطفين مع المثليين، بعد يومين من دفاع الشاب "نور" نجل الفنان هشام سليم، عن سارة حجازي وقال في مقطع فيديو نشره على "فيس بوك"، إنه من يرضى به - باعتباره متحولا جنسيًا من أنثى لذكر-، ولا يرضى بساره حجازي - التي اعترفت بأنها مثلية قبل وفاتها-، فهو منافق، واعترف نور بأن ما حدث له هو عملية تحويل وليس تصحيحا، مشددًا أنه يعيش وسط ناس منافقين.

ودافع نور عبر حسابه على "سناب شات" الذي ظهر فيه وهو يدافع بضراوة عن سارة حجازي، وأن ما فعلته لم يغضبه وإنماهو تصرف عادي.

وتعرض "نور" لهجوم كبير بعد تداول المقطع، متهمينه بـ"الكاذب والخداع"، وذلك بعد اعترافه بأنه قام بتحويل "جنسه" من أنثى لذكر، وهو ما لم يظهر في الإعلام من قبل


 

قد يعجبك ايضاً