\u0634\u0643\u0631\u0627\u0646 \u0645\u0631\u062a\u062c\u0649: \u062d\u0627\u062c \u062a\u0633\u0623\u0644\u0648\u0627 \u0627\u0644\u0641\u0646\u0627\u0646\u064a\u0646 \u0639\u0646...

أخبار النجوم

شكران مرتجى: حاج تسألوا الفنانين عن الدراما المشتركة!

حالة من الاستياء تجتاح الوسط الفني السوري وذلك بسبب ما يدور حالياً في معظم المقابلات الإذاعية والتلفزيونية وحتى الإلكترونية حيث يقوم مقدم البرنامج أو اللقاء بطرح الكثير من الأسئلة المحرجة والاستفزازية فيضطر الضيف سواء كان ممثلاً أو مغنياً أو إعلامياً أو مخرجاً أو أياً كان للإجابة عن كافة الأسئلة المطروحة وهذا يعرضه تلقائياً بعد انتهاء اللقاء لموجة من الانتقادات والغضب من قبل الجمهور والفنانين الذين تم الحديث عنهم وباقي الفنانين بشكل عام. فيقف قسم من الفنانين إلى جانب الفنان وقسم آخر يقف ضده ويوجه الانتقادات والكلام اللاذع له. ومن جانبها عبرت الفنانة السورية شكران مرتجى عن استيائها مما يحصل وما

حالة من الاستياء تجتاح الوسط الفني السوري وذلك بسبب ما يدور حالياً في معظم المقابلات الإذاعية والتلفزيونية وحتى الإلكترونية حيث يقوم مقدم البرنامج أو اللقاء بطرح الكثير من الأسئلة المحرجة والاستفزازية فيضطر الضيف سواء كان ممثلاً أو مغنياً أو إعلامياً أو مخرجاً أو أياً كان للإجابة عن كافة الأسئلة المطروحة وهذا يعرضه تلقائياً بعد انتهاء اللقاء لموجة من الانتقادات والغضب من قبل الجمهور والفنانين الذين تم الحديث عنهم وباقي الفنانين بشكل عام. فيقف قسم من الفنانين إلى جانب الفنان وقسم آخر يقف ضده ويوجه الانتقادات والكلام اللاذع له.

ومن جانبها عبرت الفنانة السورية شكران مرتجى عن استيائها مما يحصل وما يحدث من انتقادات عبر حسابها الرسمي على موقع الانستغرام حيث كتبت: "حاج تسألوا الفنانين عن الدراما المشتركة حاج تسألوا الفنانين عن الخلافات حاج تسألوا الفنانات أسئلة تقييمية لمواهب الزميلات في نقاد وفي مختصين حاج تحطوا عالنار زيت حاج تولعوها وتمشوا!!".

وأضافت مرتجى أن الفنان يجد نفسه مضطراً للإجابة فإن لم يجب يتهم بأنه جبان، وإن أجاب بصراحة وعفوية يتم اتهامه بأنه "وقح" أما إذا أجاب بدبلوماسية فيتهم بأنه منافق.

img

وأشارت مرتجى إلى وجود أسئلة مختلفة وكثيرة يمكن طرحها على الفنان، أو عرض الأسئلة عليه قبل اللقاء فإن وافق عليها يكون مسؤولا عن إجابته. منوهة إلى أن البعض يتصيد ليحصل على التريند والريتنغ معتبرة هذا مصيبة أينما وجد.

ودافعت عن زملائها الفنانين وما يحصل في اللقاءات قائلة إن المنتج والمحطة والمخرج وفريق العمل جميعهم معنيون بهذا الأمر. مؤكدة أن لكل فنان جمهوره وبصمته وموهبته، ومكانه في المنافسة ليحقق ويقدم أفضل ما لديه.

ولم تنكر أن للحظ دوره في نجاح فنان أكثر من غيره لكنها أكدت أن فكرة الإلغاء والإقصاء موجودة، وأصبحت مقيتة مطالبة الجميع بالتصفيق لنجاحات زملائهم، مشيرة إلى أن الغيرة دورها مهم في الإبداع.

يذكر أن الفنانة شكران مرتجى تمت استضافتها عبر العديد من البرامج وتم سؤالها أسئلة محرجة أيضاً سببت خلافات بينها وبين بعض زملائها الفنانين منها برنامج "أكلناها" مع الفنان باسم ياخور وآخرها برنامج "راحت علينا" مع الإعلامي هشام حداد على قناة لنا الفضائية.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً