خالد عبدالرحمن يوجه رسالة للجمهور ب...

أخبار النجوم

خالد عبدالرحمن يوجه رسالة للجمهور بعد تدهور حالة والدته الصحية

قال الفنان السعودي خالد عبدالرحمن، إن والدته تمر بوعكة صحية شديدة حيث ترقد بالعناية المركزة في أحد المستشفيات، مطالبًا الجمهور بالدعاء لها كي تمر من أزمتها المرضية عقب تدهور وضعها الصحي. ولجأ خالد عبدالرحمن للجمهور المتابع لحسابه عبر موقع "تويتر" حيث غرّد: "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، والدتي ترقد حاليًا بالعناية في المشفى.. أسأل الله العلي القدير أن يشفيها ويشفي مرضى المسلمين.. وأن يلبسها ثوب الصحة والعافية.. أحبابي دعواتكم لها ولمرضى المسلمين الله لا يوريكم مكروه في عزيز لديكم". وحرص العديد من المتابعين وعدد من نجوم الفن على تلبية طلبه والدعاء لوالدته بالشفاء العاجل، فكتب الفنان السعودي عبدالمجيد عبدالله قائلًا:

قال الفنان السعودي خالد عبدالرحمن، إن والدته تمر بوعكة صحية شديدة حيث ترقد بالعناية المركزة في أحد المستشفيات، مطالبًا الجمهور بالدعاء لها كي تمر من أزمتها المرضية عقب تدهور وضعها الصحي.

ولجأ خالد عبدالرحمن للجمهور المتابع لحسابه عبر موقع "تويتر" حيث غرّد: "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، والدتي ترقد حاليًا بالعناية في المشفى.. أسأل الله العلي القدير أن يشفيها ويشفي مرضى المسلمين.. وأن يلبسها ثوب الصحة والعافية.. أحبابي دعواتكم لها ولمرضى المسلمين الله لا يوريكم مكروه في عزيز لديكم".

وحرص العديد من المتابعين وعدد من نجوم الفن على تلبية طلبه والدعاء لوالدته بالشفاء العاجل، فكتب الفنان السعودي عبدالمجيد عبدالله قائلًا: "الله يشفيها ياخالد حبيبي ويقومها بالسلامة ويبلغك رضاها"، وأضاف الفنان طلال سلامة قائلًا: "شفاها الله وعافها شفاء عاجلًا لا يغادر سقمًا ولا ألم.. آمين".

وتابعت الفنانة سحاب قائلة: "الف لا باس الله يطولكم بعمرها ويشفيها"، وأردف الكاتب الصحفي سامي الحريري قائلًا: "الله يشافيها ويجمع لها ما بين الأجر والعافية .. قلوبنا ومشاعرنا معك يا طيب القلب والسيرة يا خالد .. وإن شاء الله محبيك سيكونون حولك وحول والدتك بالدعاء ليحتوونك بالحُب مثلما احتويتهم أنت بالحُب سنوات وسنوات .. نبتهل إلى الله العلي القدير أن يشافي والدتك عاجلًا غير آجل".

وشارك الفنان خالد عبدالرحمن في رمضان الماضي بمسلسل "ضرب الرمل"، حيث يعد أول بطولة له وأولى تجاربه التمثيلية، وتناول المسلسل قصة سنين الغربة في القصيم، وسرد حياة "شقير" من الطفولة وحتى الشباب إلى أن أصبح من أهم رجال الأعمال في الرياض.

وشارك إلى جانب خالد عبدالرحمن كل من مروة محمد وإبراهيم الحربي، وليلى سلمان، ومحمد الطويان، إلى جانب مجموعة من فناني الصف الثاني، وتلقى الفنان السعودي سيلًا من الانتقادات الحادة التي رافقت كل حلقة يظهر فيها وسوء أدائه الذي استفز جمهوره، مؤكدين أن خالد ارتكب بحق تاريخه خطأ فادحًا لا يغتفر، ولا يرقى لأن يكون بطلًا لعمل فني، مشيرين إلى أن القصة غير مترابطة وأداء خالد في العمل ضعيف رغم جودة المحتوى.


 

قد يعجبك ايضاً