أخبار النجوم

بيونسيه أبرزهم.. مشاهير سطع نجمهم فرادى بعد الانفصال عن فرقهم (فيديو)

شهدنا على مر السنوات ظهور العديد من الفرق الغنائية وتحقيقها نجاحاتٍ باهرة وتصدّرها قوائم الغناء في الكثير من بلدان العالم، تمامًا كما حصل مع فرقة Black Eyed Peas، والتي ذاع سيطها بكثرة في العقد الأول من الألفية الثانية، واشتهرت بأغناني Pump It و My Humps. لكن ومع تلك النجاحات الباهرة التي تحققها فرقة غنائية ما، غالبًا ما ينفصل أعضاؤها ليؤسس كل واحد منهم خطًا غنائيًا خاصًا، مستفيدًا من الشهرة التي حققها لنفسه مع الفرقة. لكن ليس كل من ينفصل عن فرقة ما يستطيع أن يحقق نجاحًا أكثر من الذي حصل عليه مع زملائه، وهناك احتمالية كبيرة للفشل، ونسبة المخاطرة تكون

شهدنا على مر السنوات ظهور العديد من الفرق الغنائية وتحقيقها نجاحاتٍ باهرة وتصدّرها قوائم الغناء في الكثير من بلدان العالم، تمامًا كما حصل مع فرقة Black Eyed Peas، والتي ذاع سيطها بكثرة في العقد الأول من الألفية الثانية، واشتهرت بأغناني Pump It و My Humps.

لكن ومع تلك النجاحات الباهرة التي تحققها فرقة غنائية ما، غالبًا ما ينفصل أعضاؤها ليؤسس كل واحد منهم خطًا غنائيًا خاصًا، مستفيدًا من الشهرة التي حققها لنفسه مع الفرقة.

لكن ليس كل من ينفصل عن فرقة ما يستطيع أن يحقق نجاحًا أكثر من الذي حصل عليه مع زملائه، وهناك احتمالية كبيرة للفشل، ونسبة المخاطرة تكون عالية.

ومن أسباب انفصال وتفكيك فرقة غنائية ما، وجود مغنٍّ رئيسي يكون أساس الفرقة، ولولاه لن يكون هناك فرقة بالأساس، لذا يشعر وكأن طاقاته الغنائية يتم استغلالها من الآخرين، بينما يستطيع هو أن يكون المستفيد الوحيد، فيقرر الانفصال، تمامًا كما حصل مع المغنية العالمية "كاميلا كابيو"، العضو السابق والرئيسي في الفرقة الغنائية النسائية Fifth Harmony.

وليس كل انفصال يعني الفشل، فعلى مر التاريخ، استطاع الكثير من المغنّيين تحقيق نجاح ساحق وتأسيس خط غنائي جديد كليًا خاص بهم، صنعوا من خلاله ثورة في عالم صناعة الموسيقى.

ومن الأمثلة على ذلك المغنّية العالمية "بيونسيه"، فمن لم يكن يعرف أن بيونسيه كانت عضوا في فرقة غنائية نسائية ثلاثية تألّفت منها ومن كيلي رولاند وميشيل ويليامز، وكان يطلق عليها اسم Destiny's Child.

وبعد هذا الانفصال، حققت بيونسيه نجاحًا ساحقًا، لدرجة أنها تحمل لقب "أكثر امرأة رُشحت لجائزة غرامي في التاريخ".

ومن الأمثلة على مغنيات انفصلن عن فرق موسيقية سابقة ونجحن في حياتهن المهنية، المغنية العالمية "غوين ستيفاني"، والتي كانت عضوًا في فرقة No Doubt، حيث استطاعت بعدها إصدار العشرات من الألبومات وأغاني السنغل الناجحة، فضلًا عن إطلاقها خط أزياء خاص بها.

وكيف لنا أن نتحدث عن أعضاء انفكوا عن فرقهم الموسيقية ونجحوا ولا نذكر مايكل جاكسون، والذي كان عضوًا في فرقة Jackson Five، إذ أحدث ثورةً في موسيقى البوب عندما أطلق حياته المهنية الخاصة به، لدرجة أنه أطلق عليه لقب "ملك البوب".

وفي الفيديو أعلاه، نستعرض لكم مشاهير انفصلوا عن فرقهم الموسيقية السابقة، وحققوا نجاحًا باهرًا كمغنيين فرادى.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً