سلاف فواخرجي: دريد لحام مدرسة بالأخ...

أخبار النجوم

سلاف فواخرجي: دريد لحام مدرسة بالأخلاق والتواضع

أعربت الفنانة السورية سلاف فواخرجي عن سعادتها بسبب وقوفها للمرة الأولى إلى جانب الفنان القدير دريد لحام في مسلسل "شارع شيكاغو"، تأليف وإخراج محمد عبد العزيز وإنتاج قبنض ميديا. كما قالت فواخرجي في برنامج "يوميات" مع الإعلامي جمال فياض إن دريد لحام بالنسبة لها يُعدّ بطلًا ورمزًا ومدرسة بالأخلاق والفن والتواضع وكل شيء، وأنها منذ بداية مسيرتها الفنية وقفت إلى جانب العديد من الفنانين الكبار لكن لم يكن لديها الحظ للوقوف إلى جانب الكبير دريد لحام، مضيفة أنها فخورة جدا؛ لأن سيرتها الذاتية الفنية سوف يُضاف إليها مشاركتها في مسلسل "شارع شيكاغو" مع هذا الفنان العظيم. وأوضحت فواخرجي أنها لم

أعربت الفنانة السورية سلاف فواخرجي عن سعادتها بسبب وقوفها للمرة الأولى إلى جانب الفنان القدير دريد لحام في مسلسل "شارع شيكاغو"، تأليف وإخراج محمد عبد العزيز وإنتاج قبنض ميديا.

كما قالت فواخرجي في برنامج "يوميات" مع الإعلامي جمال فياض إن دريد لحام بالنسبة لها يُعدّ بطلًا ورمزًا ومدرسة بالأخلاق والفن والتواضع وكل شيء، وأنها منذ بداية مسيرتها الفنية وقفت إلى جانب العديد من الفنانين الكبار لكن لم يكن لديها الحظ للوقوف إلى جانب الكبير دريد لحام، مضيفة أنها فخورة جدا؛ لأن سيرتها الذاتية الفنية سوف يُضاف إليها مشاركتها في مسلسل "شارع شيكاغو" مع هذا الفنان العظيم.

وأوضحت فواخرجي أنها لم تدخل في السباق الدرامي في رمضان 2020 وذلك بسبب توقف تصوير مسلسل "شارع شيكاغو" نتيجة انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، مبينة أنها حاليًا تكمل تصوير مشاهدها الأخيرة من هذا العمل وأن العرض سيكون في وقت قريب.

وحول مشاركتها في الأعمال الدرامية التي تتناول سيرة ذاتية مثل مسلسل "أسمهان" الذي حقق لها نجاحا في مصر، أشارت فواخرجي إلى أن هناك مشروعا قائما لمسلسل سيرة ذاتية يتناول حياة "بديعة مصابني"، معلنة عن حماستها لهذا العمل الذي يتناول حياة بديعة منذ ولادتها حتى وفاتها، وهو دراما إنسانية غنية بين مصر وسوريا ولبنان وأمريكا، مؤكدة أنها ستعمل على هذا المسلسل عندما تتحسن الظروف.

وصرحت فواخرجي بأن غيابها عن الدراما أو السينما المصرية يعود لكونها اعتذرت عن بعض الأعمال المصرية التي عرضت عليها؛ لأنها لم تعثر على النص المناسب، قائلة: "مافي ممثل ذكي ما بيحب يمثل بمصر".

وأضافت فواخرجي بأن لديها شغفا كبيرا للعمل في الدراما المصرية، ولكنها تسعى دائما للأفضل ولتقديم الأعمال المصرية، لكن القصة ليست عبارة عن إثبات وجود فقط، بل يوجد ذائقة فنية ينبغي تقديمها للمشاهد سواء المصري أو السوري على حد تعبيرها، موضحة بأنها تستطيع التواجد في الأعمال المصرية كل سنة، ولكنها لا تقبل تقديم أي عمل إلا بشروط فنية واضحة.

رسائل الكرز

وحول تجربتها كمخرجة في فيلم "رسائل الكرز" الذي يتحدث عن فترة احتلال الجولان ومرحلة النضال العربي مع قصة حب رومانسية، لفتت فواخرجي إلى أن تجربتها لم تكن مثالية؛ إذ تلقت بعض الانتقادات ولكنها راضية بشكل تام؛ لأنها تعلمت الكثير من هذه التجربة السينمائية الأولى، مشيرة إلى أنها كانت تريد التعبير عما تربت عليه منذ صغرها بطريقة رومانسية لتربط بين الحب والوطن، وهذا ما دفعها لخوض تجربة الإخراج على حسب قولها.


 

قد يعجبك ايضاً