جيجي حديد تهاجم بغضب بعد موت شخص تحت ركبة شرطي.. ماذا قالت؟

أخبار

جيجي حديد تهاجم بغضب بعد موت شخص تحت ركبة شرطي.. ماذا قالت؟

كانت عارضة الأزياء الأمريكية من أصل فلسطيني جيجي حديد، واحدة من أبرز المشاهير الذين تأثروا بالفيديو الذي وثق مشهد موت شخص تحت ركبة شرطي في الولايات المتحدة. فقد دعت جيجي حديد من خلال تغريدة غاضبة لها في تويتر إلى ضرورة محاسبة الفاعلين، مؤكدة أنه لا يعاقب هؤلاء إلا إذا رصدت الكاميرا أفعالهم. وقالت أيضا: "الطريقة الوحيدة التي سيتغير فيها هؤلاء، هي عندما تواجه كل هذه الوحوش الجاهلة والعنصرية العواقب خلف القضبان". https://twitter.com/GiGiHadid/status/1265657174124040193 ولم تكتفِ حديد بتلك التغريدة إذ ألحقتها بواحدة أخرى أشارت فيها إلى التناقض الكبير في التعامل لدى السلطات الأمريكية حيث قالت: "تطلق الشرطة الغاز المسيل للدموع على احتجاج

كانت عارضة الأزياء الأمريكية من أصل فلسطيني جيجي حديد، واحدة من أبرز المشاهير الذين تأثروا بالفيديو الذي وثق مشهد موت شخص تحت ركبة شرطي في الولايات المتحدة.

فقد دعت جيجي حديد من خلال تغريدة غاضبة لها في تويتر إلى ضرورة محاسبة الفاعلين، مؤكدة أنه لا يعاقب هؤلاء إلا إذا رصدت الكاميرا أفعالهم.

وقالت أيضا: "الطريقة الوحيدة التي سيتغير فيها هؤلاء، هي عندما تواجه كل هذه الوحوش الجاهلة والعنصرية العواقب خلف القضبان".

ولم تكتفِ حديد بتلك التغريدة إذ ألحقتها بواحدة أخرى أشارت فيها إلى التناقض الكبير في التعامل لدى السلطات الأمريكية حيث قالت: "تطلق الشرطة الغاز المسيل للدموع على احتجاج سلمي على مقتل جورج فلويد لكنها وقفت مثل حارس الملكة (اللعين)، عندما اقتحم المتظاهرون البيض بالبنادق مبنى الكونغرس احتجاجا على ارتداء القناع في الجائحة.. نحن نعيش في أمريكا ثانية".

وكانت مشاهد فيديو لشرطي أمريكي يجثم على رقبة شخص يلفظ أنفاسه الأخيرة أثارت غضبا واسعا لدى الرأي العام، حيث أظهرت مشاهد الفيديو التي تداولها المواطنون في وسائل التواصل الاجتماعي في أمريكا، قيام شرطي بالضغط على رقبة مواطن بركبته أثناء إلقاء القبض عليه بعنف شديد.

وقال جاكوب فراي حاكم مينيسوتا إن الضباط الأربعة الذين ألقوا القبض على الضحية أوقفوا عن العمل، فيما فتح مكتب الاستخبارات الفدرالية (إف بي آي) تحقيقا في الواقعة التي حدثت الإثنين، بمشاركة محققي الولاية.

وخلال اللقطات التي صورت في مدينة منيابوليس، يمكن سماع صوت الضحية وهو يقول: "من فضلك من فضلك، لا أستطيع التنفس"، ثم أضاف: "بطني تؤلمني. رقبتي تؤلمني. كل شيء يؤلمني".

كما تظهر في الفيديو أصوات المارة الذين شاهدوا الواقعة، حيث قال أحدهم إن الضحية لم يقاوم الاعتقال، بينما أضاف آخر أن الشرطي كان يبدو "مستمتعا" بالشجار مع الرجل المسكين.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً