خالد عبدالرحمن "دون انفعال" في مشهد...

أخبار النجوم

خالد عبدالرحمن "دون انفعال" في مشهد صفعه لابنه.. والجمهور غير راضٍ

لم يعتد المتابع للساحة الفنية أن يشاهد الفنان السعودي خالد عبدالرحمن قد ظهر غاضبًا أو اتضحت عليه ملامح الغضب، بل أن خالد اعتاد أن يراه المشاهد مبتسمًا متواضعًا مع الجميع. ولكن في مسلسل "ضرب الرمل"، ظهر الفنان خالد عبد الرحمن في أحد المشاهد غاضبًا في مشهد مثير، وذلك بعدما دخل في نقاش حاد مع ابنه "المطوع". وتضمن المشهد عندما تفاجأ خالد عبدالرحمن والذي يجسد دور "شقير" بابنه يقول له إنك تتعامل بـ "ربا البنوك"، فرد عليه قائلا: "ما تستحي على وجهك"، فقال الابن: "إذا قلت لك إن عندي مال حلال إذا تحطه مع مالك ينظف". وبعد جدال طويل وصل الحال

لم يعتد المتابع للساحة الفنية أن يشاهد الفنان السعودي خالد عبدالرحمن قد ظهر غاضبًا أو اتضحت عليه ملامح الغضب، بل أن خالد اعتاد أن يراه المشاهد مبتسمًا متواضعًا مع الجميع.

ولكن في مسلسل "ضرب الرمل"، ظهر الفنان خالد عبد الرحمن في أحد المشاهد غاضبًا في مشهد مثير، وذلك بعدما دخل في نقاش حاد مع ابنه "المطوع".

وتضمن المشهد عندما تفاجأ خالد عبدالرحمن والذي يجسد دور "شقير" بابنه يقول له إنك تتعامل بـ "ربا البنوك"، فرد عليه قائلا: "ما تستحي على وجهك"، فقال الابن: "إذا قلت لك إن عندي مال حلال إذا تحطه مع مالك ينظف".

وبعد جدال طويل وصل الحال إلى أن قام شقير بصفع ابنه على وجهه بقوة، مما أحدث ردة فعل بين الحاضرين.

واتضح أن "خالد" لم يكن موقفه يناسب الحدث الذي يتطلب الغضب ليظهر على وجهه، فظهر هادئ القوام والوجه، وهو ما لم يكن مناسبًا على الإطلاق للموقف الذي كان ينتظر المُشاهد رؤية حركة انفعالية ورفع للصوت.

يشار إلى أن طاقم عمل مسلسل "ضرب الرمل" لا زالوا يقومون بتصوير ما تبقى من حلقات، وسط الإجراءات الكبيرة التي تضعها السعودية ومنها منع التجمعات وحظر التجول وذلك لمكافحة فيروس كورونا.

كما شهد لوكيشن التصوير الأيام الماضية فوضى عارمة بسبب تأخر بعض الفنانين.

وتداولت أخبار مؤكدة إلى نشوب سوء تفاهم بين مخرج العمل ماجد الربيعان والفنان خالد عبدالرحمن بسبب الأجر، حيث طالب الأخير برفع أجره، وهو الأمر الذي لم يرضِ مسؤولي العمل الذين رفضوا تلك المطالب، واكتفوا بـ3 ملايين ريال التي دفعت لخالد.

الجدير بالذكر أن خالد عبدالرحمن تلقى سيلاً من الانتقادات الحادة التي ترافق كل حلقة يظهر فيها وسوء أدائه الذي استفز جمهوره، مؤكدين أن خالد ارتكب بحق تاريخه خطأ فادحا لا يغتفر، ولا يرقى لأن يكون بطلًا لعمل فني، مشيرين إلى أن القصة غير مترابطة وأداء خالد في العمل ضعيف رغم جودة المحتوى.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً