أخبار النجوم

أحمد زاهر يرد على مشهد "تحريك" أذنيه.. ويكشف من هدده بالقتل!

تحدث الفنان المصري أحمد زاهر، عن مسألة تهديده بالقتل من جانب العديد من المواطنين بسبب شخصيته الشريرة في مسلسل "البرنس"، خاصة أنه من يرتب لجميع المكائد التي تحدث لـ"رضوان البرنس" محمد رمضان، إضافة إلى أنه عمود الشر في المسلسل. وأكد زاهر أنه تلقى تهديدات بالقتل من مواطنين محبين للفنان محمد رمضان ويرون أنه ظلمه كثيرًا في أحداث المسلسل. وأضاف أحمد زاهر في مداخلة متلفزة، أنه يجسد دور الأخ الشرير من الحلقة الأولى بمسلسل "البرنس"، مبينًا أنه لم يقلق من الدور رغم إصابته بتخوف شديد في البداية غير أنه اقتنع في النهاية أنه يقدم رسالة مهمة للجمهور بأن يتعظ من شخصية

تحدث الفنان المصري أحمد زاهر، عن مسألة تهديده بالقتل من جانب العديد من المواطنين بسبب شخصيته الشريرة في مسلسل "البرنس"، خاصة أنه من يرتب لجميع المكائد التي تحدث لـ"رضوان البرنس" محمد رمضان، إضافة إلى أنه عمود الشر في المسلسل.

وأكد زاهر أنه تلقى تهديدات بالقتل من مواطنين محبين للفنان محمد رمضان ويرون أنه ظلمه كثيرًا في أحداث المسلسل.

وأضاف أحمد زاهر في مداخلة متلفزة، أنه يجسد دور الأخ الشرير من الحلقة الأولى بمسلسل "البرنس"، مبينًا أنه لم يقلق من الدور رغم إصابته بتخوف شديد في البداية غير أنه اقتنع في النهاية أنه يقدم رسالة مهمة للجمهور بأن يتعظ من شخصية "فتحي" التي يجسدها.

ولفت أحمد زاهر إلى الجمهور كرهه إلا أن الكراهية جاءت لشخصية "فتحي" وليس لشخص الفنان أحمد زاهر، موضحًا أن غضب الجماهير على "السوشال ميديا" أمر طبيعي بسبب الدور الذي يلعبه، وأنه اتخذ تهديدات قتله على أنها ردود فعل غاضبة كون البعض تمنى قتله ولكن هذا من باب المزاح بسبب غضبهم من الشخصية.

وتناول زاهر مشهد "أذنيه" التي تحركت وأصبحت حديث السوشال ميديا خلال الأيام الماضية، مؤكدًا أن هناك العديد من المشاهد الصعبة التي واجهها في المسلسل، متابعًا: "أكتر مشهد تعبني وكنت حامل همه جدًا اسمه مشهد 7 حلقة 8 وده كنت تعبان علشانه جدًا لأنه 7 صفحات ونص وكان فتحي فيه بيحكي لفدوى عن ليه هو بيكره رضوان والحاجات اللي شافها من أبوه، المشهد ده كان صعب جدًا وحفظ تقيل جدًا جدًا وكنت خايف أعطل بس الحمد لله أنا وروجينا عملناه واتاخد المشهد في 40 دقيقة".

وعبّر أحمد زاهر عن سعادته بردود الفعل على شخصية "فتحي" الذي جذب الأنظار في مسلسل "البرنس" مردفًا: "رد فعل الجمهور أبهرني وخاصة السوشال ميديا وده فضل ونعمة من ربنا .. كنت متوقع النجاح بس بالشكل ده؟ لأ".

وأكد أن سعادته البالغة أصبحت في معدل أعلى عقب تدوينة علاء مبارك نجل الرئيس المصري الراحل محمد حسني مبارك والتي قدم فيها الشكر له عبر "تويتر"، ورأى خلالها أنه فنان رائع، متابعًا: "أنا سعيد أوي إنه خصني بالشكر ده وشايف إني فنان متميز".

وعن مرجعيته في الشخصية الشريرة التي قدمها قال إنها لم تكن مستقاة من فنانين قدامى قدموا أدوارا شريرة مثل محمود المليجي أو عادل أدهم، مستطردًا أنه يحرص منذ دخوله المجال الفني على عدم تقليد أحد وأن يستحضر كل دور من داخله عبر خبراته الحياتية، واشار إلى أن شخصية "فتحي" عبارة عن كوكتيل جمعه من كل شخصية قابلها في حياته.

وأشاد بتجربته مع المخرج محمد سامي قائلًا: "يابخت أي فنان يجيله حظ مع محمد سامي لأنه قادر على إخراج أفضل ما في كل فنان"، وأوضح أنه تعاون معه في خمسة أعمال وهي أكثر أعمال كان بها نجاح وحصل من خلالها على جوائز واصفًا تعاونه معه بأنه "تميمة حظه".

وحول تجربته مع الفنان محمد رمضان قال أحمد زاهر: "فنان متواضع جدًا في اللوكيشن وجميل ومتميز وبيبقى جاي فقط مركز في شغله وبيحاول يطلع أفضل شيء وبشتغل معاه للمرة الأولى رغم إني أعرفه طوال السنوات الماضية وأول لقاء بيننا في اللوكيشن حصلت كميا غريبة وأنا بستمتع بالمشاهد اللي جمعتني بيه كل ما بشوفها وبالمناسبة محمد رمضان اقترح عليا بعض الإفيهات أثناء العمل للتقوية من دوري".

وتدور حلقات مسلسل "البرنس"، حول "رضوان" الذي يجسده محمد رمضان وهو الأخ الأكبر لـ3 أخوه، وهم من أمهات مختلفات، ويمتلكون منزلا وورشة تصليح سيارات في منطقة شعبية، ويقترح "مقاول" على والدهم الذي يجسده الفنان عبدالعزيز مخيون شراء العقار لبناء برج سكني ويعرض مبلغًا ضخمًا لكن الأب يرفض ويوافقه رضوان ويعارضه باقي أبنائه، وبعد وفاته يبدأ الصراع بين الأشقاء على بيع المنزل، لكن يفاجأ الجميع بأن الأب نقل جميع ممتلكاته لابنه الأكبر رضوان.

مسلسل "البرنس" بطولة محمد رمضان واللبنانية نور، والفنانين سلوى عثمان، وأحمد زاهر، وروجينا، وعبد العزيز مخيون، ودنيا عبد العزيز، ونجلاء بدر، وغيرهم وهو من تأليف وإخراج محمد سامي.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً