أخبار النجوم

سلوى عثمان: حرماني من الأمومة وراء مشهد الأم المصدومة في "البرنس"!

قالت الفنانة المصرية سلوى عثمان، إنها عاشت حالة من السعادة بعد ردود أفعال الجمهور وتفاعل المشاهدين مع مشهد "الأم المصدومة" في أبنائها بمسلسل "البرنس"، موضحة أن حرمانها من الأمومة في الواقع وراء نجاح المشهد. وأضافت سلوى عثمان، في مداخلة متلفزة أنها لم تعش دور الأمومة في حياتها الطبيعية، وهو ما جعلها تُخرج شعور الأمومة في التمثيل، متابعة: "أنا مش أمْ وبطلّع الأمومة في الشغل لأني مش بعيشها في الحياة الطبيعية". وأكدت سلوى عثمان أنها تلقت اتصالات كثيرة عقب عرض المشهد جعلها لم تستطيع استكمال مشاهدة الحلقة، مردفة: "المشهد ده كنت بعمله من قلبي علشان الناس تكون مبسوطة ولكني لم أتوقع

قالت الفنانة المصرية سلوى عثمان، إنها عاشت حالة من السعادة بعد ردود أفعال الجمهور وتفاعل المشاهدين مع مشهد "الأم المصدومة" في أبنائها بمسلسل "البرنس"، موضحة أن حرمانها من الأمومة في الواقع وراء نجاح المشهد.

وأضافت سلوى عثمان، في مداخلة متلفزة أنها لم تعش دور الأمومة في حياتها الطبيعية، وهو ما جعلها تُخرج شعور الأمومة في التمثيل، متابعة: "أنا مش أمْ وبطلّع الأمومة في الشغل لأني مش بعيشها في الحياة الطبيعية".

وأكدت سلوى عثمان أنها تلقت اتصالات كثيرة عقب عرض المشهد جعلها لم تستطيع استكمال مشاهدة الحلقة، مردفة: "المشهد ده كنت بعمله من قلبي علشان الناس تكون مبسوطة ولكني لم أتوقع رد الفعل الكبير".

وأوضحت سلوى عثمان أنها جسدت هذا المشهد لمرة واحدة دون إعادة مضيفة: "المشهد ده مينفعش يتعاد ده اتعمل مرة واحدة"، ونوّهت إلى أنها ورثت موهبة التمثيل عن والدها الذي كان يعمل موجه أول تربية مسرحية في محافظة الإسكندرية، مستطردة: "وأنا في سن السابعة كنت أذهب معه للمسرح وأشارك معه في الأعمال المتعلقة بالأطفال".

ووجهت سلوى عثمان، رسالة جاء فيها: "الناس أعطت رسالة قوية للقائمين على الفن.. والنجم مهم لأن المسلسل بيتباع باسمه.. ولكن إنك تهتم بكل طاقم العمل أمر ضروري لأنه يرفع من شأنه.. فريق العمل الفني شبيه بفريق كرة القدم ..والبطل الذكي يفضل أن يعمل مع شخصيات قوية فنية تساعده في نجاح العمل الفني".

واستطاعت سلوى عثمان، أن تخطف الأنظار من جميع المشاركين في مسلسل "البرنس"، بتجسيدها مشهد الأم المصدومة في أبنائها عقب اكتشافها لارتكابهم جريمة قتل عمد من خلال حادث سير استهدف محمد رمضان وأسرته، إلا أنه أدى لنجاته وابنته ووفاة زوجته وابنه.

وتصدرت سلوى عثمان حديث رواد التواصل الاجتماعي، وتناول الجمهور مشهدها ومشاعرها التي أخرجتها في المشهد بمزيد من الإشادة حتى وصلت لقائمة الترند، متفوقة على جميع المشاركين في مسلسل "البرنس"، إذْ ظهرت بمشاعر مختلفة مزجت فيها بين الخوف على أبنائها والخوف منهم والصدمة من الخبر عامة والتعاطف مع محمد رمضان بسبب جراحه التي يعانيها على نفسه تارة وعلى فقد زوجته وابنه تارة أخرى، وأيضًا حزنها على وفاة نجلاء بدر وابنها "سيف" اللذين رحلا غدرًا بسبب الميراث.

المشهد لم يتوقف عند اكتشافها الأمر، ولكن رد فعل أبنائها أطلق إثارة أكبر للمشهد حيث ظهروا وهم أقوياء غير عابئين بما اقترفوه من ذنب تجاه شقيقهم وأسرته، ولم تجد إلا البكاء والضرب مطالبة إياهم بالابتعاد عنهم، فيما طالبوها بعدم إظهار أي ملامح قد تدل على معرفتها بالأمر وتؤدي إلى تضررهم.

مسلسل "البرنس" بطولة محمد رمضان واللبنانية نور، والفنانين سلوى عثمان وأحمد زاهر وروجينا وعبد العزيز مخيون ودنيا عبد العزيز ونجلاء بدر وغيرهم، وهو من تأليف وإخراج محمد سامي.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً