أميره محمد: أطالب المخرج بحقي الأدب...

أخبار النجوم

أميره محمد: أطالب المخرج بحقي الأدبي.. هل ريتا حرب السبب؟

هاجمت الفنانة البحرينية "أميره محمد" مخرج مسلسل "ضرب الرمل" ماجد الربيعان بعد أن تم مصادرة حقها الأدبي – على حد قولها، مشيرة في حديثها إلى أن اسمها جاء بعد اسم فنان ليس لديه في رصيده سوى عمل درامي واحد، في إشارة واضحة إلى الفنانة اللبنانية ريتا حرب. وقالت أميره محمد عبر حسابها في سناب شات: "أنا دائمًا في أعمالي أترك أمور التتر والأسماء للمخرج بسبب ثقتي فيه بمعرفته الكبيرة بتاريخ الفنان، وش كثر هذا الشيء يأثر على الفنان بشكل كبير". وبينت محمد إلى أن تجربتها الفنية خلال 25 سنة تجاوزت الـ80 مسلسلا وأكثر من 100 عمل مسرحي، مؤكدةً بأن هذا

هاجمت الفنانة البحرينية "أميره محمد" مخرج مسلسل "ضرب الرمل" ماجد الربيعان بعد أن تم مصادرة حقها الأدبي – على حد قولها، مشيرة في حديثها إلى أن اسمها جاء بعد اسم فنان ليس لديه في رصيده سوى عمل درامي واحد، في إشارة واضحة إلى الفنانة اللبنانية ريتا حرب.

وقالت أميره محمد عبر حسابها في سناب شات: "أنا دائمًا في أعمالي أترك أمور التتر والأسماء للمخرج بسبب ثقتي فيه بمعرفته الكبيرة بتاريخ الفنان، وش كثر هذا الشيء يأثر على الفنان بشكل كبير".

وبينت محمد إلى أن تجربتها الفنية خلال 25 سنة تجاوزت الـ80 مسلسلا وأكثر من 100 عمل مسرحي، مؤكدةً بأن هذا لا يسمح بأن يضع المخرج اسم فنان مبتدئ قبل اسمها، ومثل هذه الأمور هي التي تجعلها تترك التمثيل لأن هذا ظلم ومن المهم أن يكون هناك إنصاف للحق الأدبي للممثل.

وأوضحت أميرة خلال حديثها إلى أنها غير راضية على مسلسل "ضرب الرمل" ومسلسل "كسرة ظهر".

وتجسد أميرة محمد دور "منيرة" امرأة من القصيم تكافح من أجل حياتها وأطفالها، وتتعرض للكثير من الأزمات مع زوجها ويجسد دوره الفنان "خالد عبدالرحمن"، خلال مراحل عمرية تبدأ بالشباب وتنتهي بكونها عجوزاً، من خلال دراما اجتماعية واقعية لا تخلو من الحب والرومانسية.

فيما شاركت الفنانة اللبنانية ريتا حرب في دور الزوجة الثانية للفنان خالد عبدالرحمن الذي يمثل دور شوقي. وتتقمص ريتا شخصية "ثريا" المرأة اللبنانية القوية العصامية التي يعتبرها سندًا له في الأزمات والمواقف الصعبة، وهي تعكس دور المرأة الحقيقي في حياة الرجل.

يُذكر أن ريتا حرب تتواجد في القصيم منذ فترة طويلة، حيث أجبرت على البقاء هناك مثل أغلب اللبنانيّين العالقين في الخارج بسبب إجراءات العزل العام المرتبطة بتفشي فيروس كورونا، وهي بانتظار اختيار اسمها للانضمام إلى إحدى رحلات الإجلاء المخصّصة للعودة إلى لبنان.


 

قد يعجبك ايضاً