إصابة بطلة فيلم جيمس بوند "أولغا كوريلينكو" بفيروس كورونا!
مشاهير أخبار
16 مارس 2020 10:27

إصابة بطلة فيلم جيمس بوند "أولغا كوريلينكو" بفيروس كورونا!

avatar علاء أحمد

أعلنت الممثلة السوفيتية الفرنسية ”أولغا كوريلينكو“ عن إصابتها بفيروس كورونا ليلة أمس الأحد، من خلالِ منشور شاركته عبر حسابها في إنستغرام.

نشرت أولغا صورة من شبّاك منزلها، وأعلنت عن إصابتها بالفيروس المتجدد قائلة: ”مُحتبَسة في المنزل بعدما جاءت نتيجة فحصي بفيروس كورونا إيجابية. بصراحة إنني مريضة منذ أسبوع حتى الآن. الحرارة المرتفعة والتعب هُما العارضان الرئيسان لدي. اعتنوا بأنفسكم وتعاملوا مع الموضوع على محمل الجد“.

لعبت أولغا كوريلينكو دور ”فتاة بوند“ باسم ”كاميل مونتيس“ في فيلم من سلسلة أفلام جيمس بوند الشهير، والذي أطلق عام 2008 وحمل عنوان Quantum of Solace، فوقفت أمام ”دانيل كريغ“ الذي يلعب دور ”جيمس بوند“ في الفيلم، وكان دورها والذي تجسد فيه عميلة بوليفية سرّية يحتاج للكثير من التحضير والتمرينات.

وبحسب بعض التقارير الروسية، فإنّ كوريلينكو عاشت في لندن لأكثر من عقد، لكنّها لم تكشف عن مكان الحجر الصّحي الموجودة فيه حاليا.

وأضافت الممثلة قائلة: ”من أجل تخفيض درجة الحرارة، قالوا لي تناولي الباراسيتامول، وهو ما أفعله، وهذا هو، لا شيء آخر لفعله“.

واستكملت أولغا تعليقها: ”بالطبع آخذ فيتاميناتي وآكل الثوم، فقط لأجل جهاز المناعة، وأشرب الماء وأعصر الليمون في الماء، وهذا هو“.

ومن الجدير ذكره أنّ إعلان الممثلة السوفيتية الفرنسية أولغا كوريلينكو جاء بعد إعلان الممثل العالمي توم هانكس وزوجته ريتا ويلسون عن إصابتهما بفيروس“كوفيد-19″ المُتجدد، وهما أول ثنائي هوليوودي شهير يصاب بالمرض.

وقال الزّوجان بأنهما قد تمّ اصطحابهما إلى مُستشفى في أستراليا، حيث يوجد هانكس، من أجل تصوير مشاهده في فيلم ”إلفيس بريسلي“، من إخراج ”باز لوهرمان“. هذا وقد تمّ إصدار أوامر تفيد بأنّ كل من تعامل مع هانكس وويلسون عليه أن يوضع في الحجر الصّحي.

أمّا عن أولغا كوريلينكو، فقد انتهت مؤخرا من تصوير أجدد أفلامها The Bay Of Silence بحسب ما نقلته مجلّة ”هوليوود ريبورتر“، ولم يكشف بعد فيما إذا كان سيتم إدخال من تعامل معها مؤخرا في الحجر الصّحي.

يُذكر أنّ نجم أولغا قد سطع عندما تمّ اكتشاف موهبتها في موسكو عندما كانت بعمر الـ 13، وبعد مُشاركتها في فيلم جيمس بوند، ظهرت الممثلة الروسية الفرنسية في العديد من الأفلام الضّخمة، أمثال Oblivion و The Water Diviner و The Room.