أخبار النجوم

شبيه "مستر بين" يتحدى فيروس كورونا بطريقة شجاعة.. ماذا فعل؟

رفض الممثل البريطاني نايغل ديكسون الشبيه بالنجم الكوميدي روان أتكينسون، الذي اشتهر بأداء شخصية "مستر بين"، الخروج من مدينة ووهان الصينية، وهو المكان الذي خرج منه فيروس كورونا الذي يرعب العالم في الوقت الحالي. وأكد ديكسون أنه يشعر بالسعادة لوجوده في الصين رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلد، مشيرًا إلى أنه بقي لأنه لا يريد أن ينشر الفيروس إلى آخرين إن أصابه في وقت لاحق. وقام الممثل البالغ من العمر 53 عامًا بإعداد حلقات توثق حياته في بؤرة انتشار المرض الذي أصاب أكثر من 43 ألف شخص وأدى لوفاة أكثر من ألف شخص، رغم الحجر المفروض على مدينة ووهان

رفض الممثل البريطاني نايغل ديكسون الشبيه بالنجم الكوميدي روان أتكينسون، الذي اشتهر بأداء شخصية "مستر بين"، الخروج من مدينة ووهان الصينية، وهو المكان الذي خرج منه فيروس كورونا الذي يرعب العالم في الوقت الحالي.

وأكد ديكسون أنه يشعر بالسعادة لوجوده في الصين رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلد، مشيرًا إلى أنه بقي لأنه لا يريد أن ينشر الفيروس إلى آخرين إن أصابه في وقت لاحق.

وقام الممثل البالغ من العمر 53 عامًا بإعداد حلقات توثق حياته في بؤرة انتشار المرض الذي أصاب أكثر من 43 ألف شخص وأدى لوفاة أكثر من ألف شخص، رغم الحجر المفروض على مدينة ووهان في إقليم خوبي وسط الصين.

واستطاع نايغل ديكسون لفت انتباه ملايين المعجبين نتيجة حلقاته حول فيروس كورونا ليطبق المثل القائل "رب ضارة نافعة" بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وكان الفنان قد سافر إلى مدينة ووهان الصينية، في بداية 2020، من أجل الاجتماع بعدد من أصدقائه وقضاء إجازة السنة القمرية في البلاد، لكن الفيروس أربك الرحلة.

أما عن الشبه الذي يجمعه بالممثل الكوميدي "مستر بين"، فقد قال إن الأمر بدأ معه عندما أصبح في عمر الـ 30 عامًا، وعلى إثر ذلك شارك في كثير من الأعمال الكوميدية بالصين.

وأوضح الممثل أنه من الأنانية أن يخرج من ووهان والسفر إلى مدينة شينزن الصينية حتى يهرب من الفيروس، للاختباء هناك عند أصدقائه، لأنه لا يعرف ما إذا كان مصابا بالفيروس أم لا.

ووجه رسالة إلى الجمهور بأن يطمئنوا على صحته ولا داعي للقلق بسبب انتشار الفيروس بشكل كبير، وطالبهم باتخاذ الإجراءات الصحية التي تقيهم من الأمراض، مضيفًا أنه شاهد عن قرب كيف تضامن الصينيون بشكل

جميل مع بعضهم البعض في زمن المحنة.

 

وكانت التحذيرات العالمية قد تزايدت اليوم الثلاثاء خوفا من تحول فيروس "كورونا" إلى وباء يجتاح دول العالم بعد الإعلان عن ارتفاع أعداد ضحاياه، وانتشاره بسرعة كبيرة داخل الصين وخارجها.

وأكد مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أن فيروس كورونا يشكل "تهديدا خطيرا جدا" للعالم، مضيفا في مؤتمر منظمة الصحة العالمية للحديث عن الفيروس في جنيف: "وجود 99 بالمئة من الحالات في الصين سيبقي حالة طوارئ كبيرة لهذا البلد، لكن ذلك يشكل تهديدا خطيرا جدا لسائر دول العالم".