ليلى أحمد تهاجم عبادي الجوهر مجددا:...

أخبار النجوم

ليلى أحمد تهاجم عبادي الجوهر مجددا: لا أحب صوته!

بعد 23 عامًا من انتقادها للفنان السعودي عبادي الجوهر، تعود الناقدة والكاتبة الصحافية الكويتية ليلى أحمد للهجوم عليه مجددًا، إذ عرضت في الفقرة التي تقدمها ضمن برنامج "ع السيف" اللقاء القديم الذي جمعها بعبادي الجهور سنة 1997 وهي توجه الانتقادات له. ووجهت الناقدة الكويتية للفنان السعودي في حينها سؤالا وهو " صوتك أقل كفاءة من اختيارك لكلمات أغانيك وأقل كفاءة من ألحانك ليش تصر دائما تغني ؟" ليفاجئها عبادي بالرد الصاعق " أظن هذا رأي خاص فيك وبإمكانك ألا تسمعيني، وتأكددي أني أغني لناس أذانهم أحسن شوي ". وعادت ليلى أحمد لتنتقد في فقرتها ببرنامج السيف عبادي الجوهر قائلة إن

بعد 23 عامًا من انتقادها للفنان السعودي عبادي الجوهر، تعود الناقدة والكاتبة الصحافية الكويتية ليلى أحمد للهجوم عليه مجددًا، إذ عرضت في الفقرة التي تقدمها ضمن برنامج "ع السيف" اللقاء القديم الذي جمعها بعبادي الجهور سنة 1997 وهي توجه الانتقادات له.

ووجهت الناقدة الكويتية للفنان السعودي في حينها سؤالا وهو " صوتك أقل كفاءة من اختيارك لكلمات أغانيك وأقل كفاءة من ألحانك ليش تصر دائما تغني ؟"

ليفاجئها عبادي بالرد الصاعق " أظن هذا رأي خاص فيك وبإمكانك ألا تسمعيني، وتأكددي أني أغني لناس أذانهم أحسن شوي ".

وعادت ليلى أحمد لتنتقد في فقرتها ببرنامج السيف عبادي الجوهر قائلة إن "صوته رتم واحد ونبرته حزينة ما في عرب في صوته ما عنده طبقات ما بين القرار والجواب ."

وأن عليه تقبل الاختلاف في الرأي، فمن المستحيل أن يجمع العالم على أفضلية مطرب معين، وكان عليه أن يجيب على الأقل أنه يتقبل الرأي الآخر لا أن يصر على أن صوته جميل.

فيما لم يعجب الجمهور بطريقة طرح ليلى أحمد إذ تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو معلقين على جمال صوت عبادي الجوهر ورتم صوته وحسه العالي في الغناء، موجهين بدورهم انتقادات لاذعة للناقدة الكويتية والتي وصفوا رأيها أنه بغير محله وأنها أعادت طرح الموضوع للفت الجمهور إليها ومحاولة إثارة الجدل.

وليلى أحمد إعلامية مؤلفة وناقدة كويتية وتشغل منصب الأمين العام بالاتحاد الأفريقي الأسيوي للسينما في دولة الكويت، بدأت العمل آواخر الثمانينات بعد تخرجها من المعهد العالي للفنون في الكويت تخصص صحافة نقد أدب عملت كمقدمة في تلفزيون الكويت وقدمت برنامج ستديو 300"

من جانب آخر يعدّ عبادي الجوهر من أهم المطربين في الساحة الخليجية، إذ قام خلال مسيرته الفنية بتسجيل حوالي 50 ألبوم، ولقب بأخطبوط العود، وتأثر بلطفي زيني وطلال مداح.

لحن عبادي للعديد من فنانين العرب منهم على سبيل الذكر نجاة الصغيرة، وسميرة سعيد، وطلال مداح، وأصالة نصري.

كما أصدر العديد من الألبومات على سبيل الذكر لا الحصر، "بيان الشوق" وهو أولها، ومن ثم "أنا أحبك" وأغاني زمان
ومليت" وآخرها "خلاص ارجع"، كما أحيا العديد من جلسات الطرب.

حصل عبادي على عدد من الجوائز والأوسمة من الدرجة الأولى والثانية ومنها على سبيل المثال، جائزة أفضل مطرب خليجي من مصر، بالإضافة إلى الدكتوراه الفخرية من أكاديمية مصر، كما كرم بمهرجان الإسكندرية على مسرح دار الأوبرا، وتم تكريمه مرتين في اليوم الوطني السعودي.