ريم البارودي: لا أكره أحمد سعد.. وت...

أخبار النجوم

ريم البارودي: لا أكره أحمد سعد.. وتوقعت طلاقه من سمية الخشاب!

كشفت الفنانة المصرية ريم البارودي عن كواليس لقائها الأول بطليقها المطرب أحمد سعد بعد انفصالهما، مشيرة إلى أنهما ليسا أصدقاء كما ادعى الأخير في آخر لقاءاته التلفزيونية. وقالت ريم في لقاء تلفزيوني: "قابلت أحمد سعد صدفة في أحد الأماكن العامة في عيد الأضحى، وفي وجود أمي وأختي، وتبادلنا السلام ولكن لم نعد أصدقاء كما صرح هو". وأضافت: "بعد السلام ذهب ثم عاد وجلس معنا، ولكن في حقيقة الأمر وأعلم أن كثيرين لن يصدقونني، لم آراه مطلقًا، كان أمامي مباشرة ولكني لم أكن أراه وكأنه غير موجود". وتابعت: "وجهت له اللوم بسبب لقائه في برنامج شيخ الحارة، وقيامه بالغناء لي أغنية

كشفت الفنانة المصرية ريم البارودي عن كواليس لقائها الأول بطليقها المطرب أحمد سعد بعد انفصالهما، مشيرة إلى أنهما ليسا أصدقاء كما ادعى الأخير في آخر لقاءاته التلفزيونية.

وقالت ريم في لقاء تلفزيوني: "قابلت أحمد سعد صدفة في أحد الأماكن العامة في عيد الأضحى، وفي وجود أمي وأختي، وتبادلنا السلام ولكن لم نعد أصدقاء كما صرح هو".

وأضافت: "بعد السلام ذهب ثم عاد وجلس معنا، ولكن في حقيقة الأمر وأعلم أن كثيرين لن يصدقونني، لم آراه مطلقًا، كان أمامي مباشرة ولكني لم أكن أراه وكأنه غير موجود".

وتابعت: "وجهت له اللوم بسبب لقائه في برنامج شيخ الحارة، وقيامه بالغناء لي أغنية اللي كان حبيبي، قلت له لماذا تغني لي رغم انتهاء علاقتنا، فقال لي إنه لم يقصد أي شيء والأمر تم بشكل تلقائي".

وعن أنباء محاولتها الانتحار بعد إعلان زواج أحمد سعد وسمية الخشاب، قالت: "لم يحدث هذا إطلاقًا، ما حدث أنني تعرضت لهبوط حاد بسبب عدم تناولي الطعام لفترة طويلة، ما يعرفني جيدًا يعلم أنني أتبع نظامًا غذائيًا صارمًا، وتمر فترات لا أتناول الطعام، قد يكون هذا الموقف سبب تناول أنباء الانتحار".

واستكملت: "لا أعتقد أن أحمد سعد المخطئ الوحيد في علاقتنا وانفصالنا، قد أكون أخطأت أيضًا، فأنا لست مثالية".

وواصلت: "لم أتفاجأ بانفصال أحمد سعد وسمية الخشاب، منذ زواجهما وأنا أعلم أن علاقتهما لن تستمر".

وعن ما إذا كانت قد دخلت في قصة حب بعد انفصالها عن أحمد سعد، أجابت: "نعم بالفعل وقعت في حب أحد الأشخاص، وعمومًا لا أمانع الحب والزواج وأتمنى أن أكون أسرة قريبًا".

وبشأن الأشياء التي تخشاها للغاية، قالت: "أخشى الموت كثيرًا، أكثر ما يتخيل أي شخص، كما أخاف المرض أيضًا".

وعن علاقتها بالفنانة الراحلة ميرنا المهندس، قالت ريم باكية: "كنا أصدقاء مقربين، وأطلقت علي اسم (صديقة فاتحة للشهية)، ولكن حدثت خلافات بيننا قبل وفاتها بسنة، وتصالحنا قبل أن يتوفاها الله بـ3 أشهر تقريبًا، وللعلم لم تكن مصابة بمرض السرطان كما تتناول وسائل الإعلام، بل أصيبت بمرض نادر".