التركيز على "جنسية" قتيل منزل نانسي...

أخبار النجوم

التركيز على "جنسية" قتيل منزل نانسي عجرم يستفز النجوم! (فيديو)

https://www.youtube.com/watch?v=g7Ili3dQPfo&feature=youtu.be أعرب العديد من نجوم الفن في سوريا عن استيائهم من ”الترويج للفتنة والعنصرية“ بشأن جنسية الشاب السوري الذي لقي مصرعه في منزل الفنانة اللبنانية نانسي وزوجها الدكتور فادي الهاشم، بعد إطلاق الأخير نحوه طلقات نارية أدت إلى مقتله بعد تسلله للفيلا بدافع السرقة. وتسببت الرواية التي أُثيرت خلال الساعات الماضية، حول القتيل وتناول جنسيته بالسباب والإهانة وأن ”كل ما هو سوري في لبنان لا يأتي من ورائه إلا أزمة“، في انتفاض عدد من الفنانين السوريين؛ للدفاع عن الجنسية السورية، وعدم تناولها بشكل سيئ فدخلوا على خط الأزمة لعدم إثارة فتنة بين السوريين واللبنانيين. ورصدت ”إرم نيوز“ بعض التعليقات التي

أعرب العديد من نجوم الفن في سوريا عن استيائهم من ”الترويج للفتنة والعنصرية“ بشأن جنسية الشاب السوري الذي لقي مصرعه في منزل الفنانة اللبنانية نانسي وزوجها الدكتور فادي الهاشم، بعد إطلاق الأخير نحوه طلقات نارية أدت إلى مقتله بعد تسلله للفيلا بدافع السرقة.

وتسببت الرواية التي أُثيرت خلال الساعات الماضية، حول القتيل وتناول جنسيته بالسباب والإهانة وأن ”كل ما هو سوري في لبنان لا يأتي من ورائه إلا أزمة“، في انتفاض عدد من الفنانين السوريين؛ للدفاع عن الجنسية السورية، وعدم تناولها بشكل سيئ فدخلوا على خط الأزمة لعدم إثارة فتنة بين السوريين واللبنانيين.

ورصدت ”إرم نيوز“ بعض التعليقات التي أوردها بعض فناني سوريا حيال هذه الأزمة؛ إذ اعترضت الفنانة السورية كندة علوش على إطلاق الألقاب على الأشخاص، مطالبة بالاكتفاء بكلمة ”متهم“، خاصة أن الجنسية لا يتم استخدامها في القانون.

وقالت كندة علوش عبر حسابه على تويتر: ”لما يكون في مجرم حرامي أو قتيل هي الألقاب بتكفي للكلام عن متهم، وقانونيًا ما بتستخدم جنسية المتهم للدلالة عنه“.

وتابعت ”أكيد الضرر الواقع على أسرة فيها أطفال هو ضرر نفسي كبير منتمنى يتجاوزها بأسرع وقت بس الفتنة خطر كبير ياريت المواقع والمنابر الإعلامية تكون أكثر وعيا بصياغة الخبر“.

وعبرت الفنانة السورية فرح يوسف، عن استيائها الشديد من تناول محطة إم تي في اللبنانية خبر مقتل المسلح، بالإشارة إلى أنه يحمل الجنسية السورية؛ إذ صبت غضبها على المحطة بسبب الجانب الذي تناولت منه الخبر.

ونشرت فرح يوسف عنوان الخبر الذي عنونته المحطة عبر حسابها على ”إنستغرام“ وقالت ”العالم وصلو لغير مجرّات ولسه محطة mtv ما بتوفر فرصة لحتى تنشر الكراهية والعنصرية ضد أبناء بلدي السوريين و بين بلدين جارتين مثل لبنان وسوريا“.

وأضافت الفنانة السورية ”ما بعرف شو فكرتن من القصة بس من قلبي بتمنى يعرفو انو عم يبينو كتير زغار وسخيفين وما عم يطلعو إلا بنتيجة سلبية كبيرة عم تأذي كل الأطراف وخصوصًا صورتن هنن وسمعة وصورة اللبناني (حدا يقلن ياجماعة انو الانسان العنصري هو عبارة عن حيوان ناطق مزعج ومكروه وبيلَعّي النفس)“.

وتناولت شكران مرتجى حديث الكثيرين عن الجنسية، وقالت إنها ضد الجريمة وضد التعدي على الآخرين متمنية السلامة للفنانة نانسي عجرم وعائلتها، مشيرة إلى أنها مع العدالة والحق خاصة وضد أن يتم تعميم أي أزمة فردية من سوري على السوريين ككل واختتمت في منشور لها عبر ”فيسبوك“ قائلة ”أدين اللص والقاتل ولا أدين جنسيته“.

وأضافت مرتجى ”مو كل شغلة بينسبوا كل السوريين متل ما كان قبلهم الفلسطينية، عزيزي وعزيزتي اللي عم تشتمي بأبشع الكلمات وخليهم ينقلعوا من عنا والله رح ينقلعوا والله هانت بس بتعرف وبتعرفي إنه في ملايين الدولارات للسوريين بالبنوك اللبنانية العزيزة محجوز عليهم إنه الدولار بسوريا صار بشهرين قد ما صار بعشر سنين حرب ما بيكفي عنصرية عند البعض“.