شكران مرتجى عن أزمة نانسي عجرم: أدي...

أخبار النجوم

شكران مرتجى عن أزمة نانسي عجرم: أدين القاتل!

أعربت الفنانة السورية شكران مرتجى، عن غضبها إزاء الزج باسم السوريين في أي أزمة تحدث بلبنان، حيث دخلت على خط أزمة القتيل بمنزل نانسي عجرم والذي يحمل الجنسية السورية وبسببه حدث جدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي ما يدعو لإثارة فتنة بين السوريين واللبنانين. وأكدت شكران أنها ضد الجريمة وضد التعدي على الآخرين متمنية السلامة للفنانة نانسي عجرم وعائلتها مبدية اعتراضها قائلة: "مو كل شغلة بينسبوا كل السوريين متل ما كان قبلهم الفلسطينيين". وأردفت شكران أنها مع العدالة والحق خاصة أن أي أزمة فردية من سوري يتم تعميمها على السوريين ككل وتبدأ الشتائم والإهانات، مردفة: "أدين اللص والقاتل ولا أدين

أعربت الفنانة السورية شكران مرتجى، عن غضبها إزاء الزج باسم السوريين في أي أزمة تحدث بلبنان، حيث دخلت على خط أزمة القتيل بمنزل نانسي عجرم والذي يحمل الجنسية السورية وبسببه حدث جدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي ما يدعو لإثارة فتنة بين السوريين واللبنانين.

وأكدت شكران أنها ضد الجريمة وضد التعدي على الآخرين متمنية السلامة للفنانة نانسي عجرم وعائلتها مبدية اعتراضها قائلة: "مو كل شغلة بينسبوا كل السوريين متل ما كان قبلهم الفلسطينيين".

وأردفت شكران أنها مع العدالة والحق خاصة أن أي أزمة فردية من سوري يتم تعميمها على السوريين ككل وتبدأ الشتائم والإهانات، مردفة: "أدين اللص والقاتل ولا أدين جنسيته".

وقالت الفنانة السورية في منشور مطول عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي: "‫بدي أحكي ما حدا لأنه راح يحكي، أنا ضد الجريمة أكيد ضد التعدي على الآخرين وبتمنى السلامة للنجمة نانسي عجرم وعائلتها الكريمة وأنا بحب لبنان ورفقاتي أغلبهم لبنانيين غاليين ودايمًا فاتحين قلوبهم مو بس بيوتهم وبحبهم كلهن كلهن".

وأردفت الفنانة السورية قائلة: "ولكن مو كل شغلة بينسبوا كل السوريين متل ما كان قبلهم الفلسطينيين، عزيزي وعزيزتي اللي عم تشتمي بأبشع الكلمات وخليهم ينقلعوا من عنا والله رح ينقلعوا والله هانت بس بتعرف وبتعرفي إنه في ملايين الدولارات للسوريين بالبنوك اللبنانية العزيزة محجوز عليهم إنه الدولار بسوريا صار بشهرين قد ما صار بعشر سنين حرب ما بيكفي عنصرية عند البعض".

وشددت قائلة: "ما في حدا من جد جد جدك سوري والعكس لك كل شي بيصير بسوريا بينعكس على لبنان والعكس كمان مو كل ما صار شي السوري بلبنان بده يتخبى مو حرام بيكون عنده علاج أو سفر أو شغل بيخاف يطلع بسيارته لتتكسر ايمتى بدنا نطفي النار ما نشعلها ايمتى بدنا نرحم بعض ليرحمنا الله ايمتى بدنا نبطل تشفي بوجع وجثث بعض".

وتابعت شكران قائلةً: "أنا مع العدالة ومع الحق بس مو مع التعميم حاج، كم سنة عم نسمع ونقرأ مسبات وإهانات وتحقير ما حاج والله حاج والله حاج ‬في بسوريا فنانين ورسامين ونجوم ومصممي أزياء وكتاب وشعراء لك نحنا بلد زنوبيا ونزار قباني وصباح فخري وميادة حناوي وأدونيس وفاتح المدرس ودريد لحام ونهاد قلعي ومالفا سهيل عرفة عبد الفتاح سكر منى واصف غادة السمان ألفت إدلبي كوليت خوري".

وواصلت الفنانة السورية قائلة: "‫وأكيد كمان أنا ماعمم، عم أحكي علي عم يحكوا ‬وإذا غلطانة سامحوني بس تعبت شوف مسبات إذا غلي كيلو الكوسا بينسب السوري وأكيد ما بقبل بها البوست وغيره ينشتم حدا من لبنان أو أي بلد عربي بس تعوا نحنا الفنانين المثقفين الواعيين المواقع الفنية الصحافة مو مشان سكوب نحط عنوان بيجرح ملايين".

واختتمت قائلة: "لك ما بعرف اللي بيحب الله حاج نسب بعض، وبرجع بقول ضد السرقة والقتل والاغتصاب وكل أنواع الجريمة واللي عم يعملها بيمثل حاله مو شعب وكل السوريين مقهورين وبيزعلوا من هيك شيء وأنا مالي علاقة في محاكم وأمن وجهات مختصة مالي عم برئ حدا همنا واحد وجعنا واحد، أدين اللص والقاتل ولا أدين جنسيته".

يأتي حديث شكران مرتجي عن هذا الأمر بعدما خرجت العديد من الروايات على مواقع التواصل والمتعلقة بقضية مقتل سوري دخل منزل نانسي عجرم بقصد السرقة وتصدى له زوجها وقتله، إذْ زعمت مواقع فنية قالت إنها نقلت معلومات عن مقربين من الضحية في قرية "بسقلا" في كفرنبل بمحافظة إدلب مسقط رأس القتيل وقالوا إن الأخير كان يعمل في حديقة فيلا نانسي عجرم، وله مستحقات كانت بحوزة أحد الحراس العاملين في الفيلا.