بسام كوسا: الحيوان أنبل من الإنسان!
بسام كوسا: الحيوان أنبل من الإنسان!بسام كوسا: الحيوان أنبل من الإنسان!

بسام كوسا: الحيوان أنبل من الإنسان!

صرح الفنان السوري بسام كوسا أن سبب نجاح مسلسل "الفصول الأربعة" إلى الآن، وذلك بعد مرور أكثر من 20 عاما على عرضه الأول، هو حالة من الحنين إلى الماضي.

وقال كوسا في لقاءٍ إذاعي: "نحن أمة لديها توق للماضي، وتتمتع بهذا الشيء المتعلق بالحنين إلى الماضي، وأحد هذه الأسباب هو الوضع البائس في الوقت الحاضر".

وأضاف كوسا في تصريحاته: "من صنع تلك المرحلة شكرا لهم؛ لأنهم قدموا لنا تاريخا نعتز به، ولكن برأيي الشخصي هذا الماضي بحاجة لأن نضعه بمكانه اللائق والمحترم لنبدأ نفكر بالحاضر والمستقبل".

واعتبر مسألة التعلق بالماضي هو ما يؤخرنا، وعلق على ذلك: "اللي ما شي وجهه لورا ورجليه لقدام رح يتفركش"، وقال: "الماضي له قيمته لكن أنا ضد تقديسه؛ لأنه طاقة تصرف بغير مكانها الصحيح".

ويعد مسلسل "الفصول الأربعة" من كلاسيكيات الدراما السورية، ونقطة تحول مفصلية في ما قدمته لاحقا، إلا أن أهم ما يميزه أنه نقل للمشاهد صورة الشخصيات بدفء عائلي بحت. وشخصيات العمل مازالت عالقة في أذهان الكثيرين، مثل كريم ونبيلة الجدين، والعمة جميلة، ونعيمة، سوسو ومايا، وذلك الصالون الكبير الذي يتسع لهم جميعا.

وقال بسام كوسا الذي أدى دور "نجيب": "احنا عايشين في حالة اضطراب كوني، ولم تعد الجوانب المهمة لها طعم مثل قبل، حتى الطعام تغيرت نكهته ولم نعد نشعر بطعمه".

وصرح كوسا: "الحياة فقدت سريتها وخصوصيتها بعد وسائل التواصل الاجتماعي، وأصبحت المجتمعات تنظر لبعضها بطريقة مختلفة وبشكل عدائي".

وأضاف كوسا: "وسائل التواصل كشفت حقيقة الإنسان والنوازع العنيفة والعدوانية لديه، واعتقد أن الأنبل هو عالم النبات ثم الحيوان وآخر شيء الإنسان".

يشار إلى أن بسام كوسا غائب عن المسلسلات التي تصور حاليا في سوريا لهذا الموسم، واللافت أنه انتهى مؤخرا من تصوير المسلسل المشترك "سر"، وتعتبر هذه المشاركة هي المرة الأولى له في الدراما العربية المشتركة.

وإلى جانب كوسا، يشارك في هذا العمل الدرامي الممثلون: باسم مغنية، وداليدا خليل، ووسام حنّا من لبنان، ورواد عليو من سوريا، ويحمل توقيع مؤيد النابلسي لجهة التأليف والسيناريو والحوار، ومروان بركات لناحية الإخراج.

 

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com