كيت ميدلتون بحفل الكريسماس الملكي.....

أخبار النجوم

كيت ميدلتون بحفل الكريسماس الملكي.. شاهدي فستانها "باهظ الثمن"!

بدأ العد التنازلي لتوديع عام 2019 واستقبال العام الجديد 2020، وخلال هذه الفترة نشهد العديد من الاحتفالات والولائم الضخمة، وهذا الأمر لا يختلف بالنسبة للمشاهير خاصة البلاط الملكي الذي يتميز بحفلاته الفاخرة وولائمه الفخمة. وكعادة أساسية يتبعها القصر الملكي البريطاني كل عام، استضافت الملكة اليزابيث أمس الأربعاء، مأدبة غداء ضخمة جمعت العديد من أفراد العائلة المالكة احتفالًا بالكريسماس. وكما هو متوقع، لفتت دوقة كامبريدج الأنظار بأناقتها، فحسبما رصدته عدسات مجلة "هالو" البريطانية من صور، بدت كيت ميدلتون في غاية الأناقة بفستان تزين بنقشة الترتان وطغت عليه روح الكريسماس. وعلى عكس العديد من إطلالاتها التي تتميز بقطع بسيطة التكلفة، اختارت دوقة

بدأ العد التنازلي لتوديع عام 2019 واستقبال العام الجديد 2020، وخلال هذه الفترة نشهد العديد من الاحتفالات والولائم الضخمة، وهذا الأمر لا يختلف بالنسبة للمشاهير خاصة البلاط الملكي الذي يتميز بحفلاته الفاخرة وولائمه الفخمة.

وكعادة أساسية يتبعها القصر الملكي البريطاني كل عام، استضافت الملكة اليزابيث أمس الأربعاء، مأدبة غداء ضخمة جمعت العديد من أفراد العائلة المالكة احتفالًا بالكريسماس.

وكما هو متوقع، لفتت دوقة كامبريدج الأنظار بأناقتها، فحسبما رصدته عدسات مجلة "هالو" البريطانية من صور، بدت كيت ميدلتون في غاية الأناقة بفستان تزين بنقشة الترتان وطغت عليه روح الكريسماس.

وعلى عكس العديد من إطلالاتها التي تتميز بقطع بسيطة التكلفة، اختارت دوقة كامبريدج إطلالة تليق بالمأدبة الملكية؛ إذ بلغ ثمن فستانها حوالي 3 آلاف دولار من علامة "إيميليا ويكستد"، أحد المصممين المفضلين لدى الدوقة.

وكما توضح الصورة، يتميز الفستان بتصميمه الانسيابي ذي الكسرات والاكمام المنتفخة، مع لمسة عصرية جمعت بين تصميم نقشة التارتان التقليدية والقميص.

img

وبالإضافة إلى فستانها الباهظ، أكملت الدوقة إطلالتها بأقراط لؤلؤية أنيقة فخمة من علامة "كاساندرا غود"، والتي تبلغ قيمتها ما يصل إلى 6 آلاف دولار، وتتزين الأقراط بحبيبات من الألماس، كما اعتمدت كيت مكياجًا بسيطًا ركز على عينيها، واختارت تصفيفة الشعر المموج.

حضرت كيت المأدبة برفقة زوجها الأمير ويليام، وأطفالها الـ3؛ الأمير جورج والأميرة شارلوت، والأمير الصغير لويس، في أحدث ظهور لهم، وبدا الأمراء الصغار في غاية اللطافة، وخاصة الاميرة شارلوت، التي ردت على عدسات الباباراتزي بابتسامة خجولة.

ورصدت العدسات وصول كيت وويليام إلى المأدبة في سيارتين منفصلتين، وكانت كيت تقود سيارة برفقة طفليها لويس وشارلوت، بينما قاد ويليام سيارة أخرى وبرفقته الأمير جورج، بينما اجتمعت أسرة كامبريدج في سيارة واحدة عند مغادرة المأدبة، وكان ويليام هو السائق هذه المرة.

img

وبالإضافة إلى دوقي كامبريدج، حضر المأدبة أيضًا "بيبا ميدلتون" وزوجها، وكل من الأميرتين "بياتريس" و"يوجيني"؛ دوقتي يورك، و"زارا تندال"، الحفيدة الكبرى للملكة، وآخرين من أفراد العائلة المالكة، بما في ذلك الأمير أندرو، بينما لوحظ غياب الأمير هاري وميغان ماركل عن المشهد، وذلك لاختيارهما التخلي عن أي مناسبات للقصر الملكي احتفالًا بالكريسماس، وأخذ استراحة والاستمتاع بعطلة خاصة بهما وطفلهما آرتشي.

يشار إلى أنه بعد هذه المأدبة الفخمة، دعت الأميرة بياتريس أصدقاءها المقربين وأفراد العائلة لحفل خطوبتها، والذي أقامته في مطعم فاخر في لندن، وذلك بعد أيام فقط من إعلان القصر لإلغاء حفل خطوبة بياتريس في أعقاب أزمة والدها، الأمير أندرو.