أخبار النجوم

بذخ كيم كارداشيان مستمرّ.. ديناصورات في ميلاد ابنها سانت!

اتّبعت نجمة تلفزيون الواقع الشهيرة كيم كارداشيان، 39 عامًا، أسلوبها المُعتاد في ترتيب أضخم حفلات أعياد الميلاد احتفالًا بميلاد ابنها سانت ويست الرّابع، علمًا بأنّ لديها كل من نورث، وشيكاغو، وسالم. وفي كل مرة تُفاجئنا كيم بحفلة ميلاد أضخم من التي سبقتها، وتقلِب باحة منزلها الخلفي إلى مكان خيالي، تستوحي ثيمته من الأفلام وألعاب الأطفال والشخصيات الأيقونية. أما عن عيد ميلاد سانت، فقد اختارت هذه المرة إقامة حفل استوحت فكرته من فيلم الديناصورات الكلاسيكي "جوراسيك بارك"، فقلبت باحة منزلها لحديقة تي-ريكس، وكأننا نرى مشهدًا من مشاهد الفيلم السينمائي عبر كاميرة هاتفها في إنستغرام. لم تدع كيم كارداشيان تفصيلة واحدة تفلت

اتّبعت نجمة تلفزيون الواقع الشهيرة كيم كارداشيان، 39 عامًا، أسلوبها المُعتاد في ترتيب أضخم حفلات أعياد الميلاد احتفالًا بميلاد ابنها سانت ويست الرّابع، علمًا بأنّ لديها كل من نورث، وشيكاغو، وسالم.

وفي كل مرة تُفاجئنا كيم بحفلة ميلاد أضخم من التي سبقتها، وتقلِب باحة منزلها الخلفي إلى مكان خيالي، تستوحي ثيمته من الأفلام وألعاب الأطفال والشخصيات الأيقونية.

أما عن عيد ميلاد سانت، فقد اختارت هذه المرة إقامة حفل استوحت فكرته من فيلم الديناصورات الكلاسيكي "جوراسيك بارك"، فقلبت باحة منزلها لحديقة تي-ريكس، وكأننا نرى مشهدًا من مشاهد الفيلم السينمائي عبر كاميرة هاتفها في إنستغرام.

لم تدع كيم كارداشيان تفصيلة واحدة تفلت من عدسة هاتفها، فبدت وكأنها فخورة بمهارتها في تنظيم الحفلات الكبيرة، وشاركت الـ 153 مليون متابع عبر إنستغرامها بكلّ شبر من حديقة الديناصورات، فظهر هناك نماذج مصغرة عن مواقع التنقيب عن الأحافير، بالإضافة إلى ألعاب صيد الكنز وصناعة المجوهرات.

حتى مجموعات الطاولات والكراسي، فكانت وكأنها قد صنعت في العصر الجوراسي بتصاميم الأخشاب البسيطة، فضلًا عن إقحامها الشجر الضخم والحشائش المبعثرة في ممرات الحديقة، لدرجة أنّها وضعت مؤثّرات الدخان لكي تبدو حديقتها مكانًا استوائيًا يغطيه الضباب.

وبالتّأكيد، تواجد العنصر الأهم في حفل الميلاد، ألا وهو الدّيناصورات، فعند مدخل الحديقة يستقبل الأطفال ديناصورًا من نوع تي-ريكس ضخم لونه أحمر، كما شوهد الأطفال داخل الحفل وهم يحملون في أيديهم ألعاب الديناصورات الصّغيرة.

وظهر صاحب عيد الميلاد سانت، وهو سعيد للغاية في حفل ميلاده، واختارت له والدته كيم زيًا مناسبًا لحديقة الديناصورات، تألّف من جاكيت الكامو وبنطلون لونه أصفر النيون، كما وضع على رأسه قناع الديناصورات.

أمّا عن إطلالة شقيقته الكُبرى نورث، فقد ظهرت وكأنها مودل صغيرة، عرضت أزياء أجدد مجموعات والدتها كيم "Cozy Collection" والتي لم تطلق في الأسوق بعد، فارتدت زيّ البيجاما الذي تألّف من كروب توب أبيض، وبنطلون مطابق وفوقهما روب، مع اعتمادها تسريحة أذني القطّة.

لم تستطع الخالة كلوي كارداشيان من تفويت فرصة حضورها تجربة فيلم جوراسيك بارك على أرض الواقع، حيث اصطحبت ابنتها ترو إلى منزل شقيقتها كيم، وشوهدت الطفلة الصغيرة وهي تتجول في أروقة الحديقة التي يملؤها الضباب الاصطناعي وهي في حالة دهشة، كما حملت بيدها دميتها المفضلة "إلمو"، وكانت ترتدي زيًا تألّف من بلوزة وتنورة بلون وردي الكاندي.