وعد السعودية تبكي على الهواء.. وهذا...

أخبار النجوم

وعد السعودية تبكي على الهواء.. وهذا ما قَطَعته على نفسها!

عادت العازفات السعوديات للظهور مجددًا عبر شاشة التلفزيون، حيث استضاف مقدّم البرنامج الإعلامي الشاب علي العلياني، عازفة بيانو شابة تدعى روان الدريس، التي حضرت برفقة آلتها الموسيقية وقالت إن والدها هو الذي اشتراها لها لتتعلّم عليها العزف بجهود فردية قبل نحو تسع سنوات، وقتما كان الوصول لمراكز تعليم موسيقى للفتيات في المملكة ليس بالأمر اليسير. وأضافت "روان"، في أول ظهور لها أمام الجمهور السعودي ببرنامج "معالي المواطن"، الذي يُقدّمه الإعلامي علي العلياني، عبر قناة إم بي سي، أنها ظلّت تتعلّم بمفردها إلى أن أتقنت قراءة النوتة الموسيقية. https://twitter.com/Ma3alialMowaten/status/1202284308876136455 وأشارت "روان" إلى أن هذه مرحلة احترافية لدى العازفين، قبل أن يُتاح

عادت العازفات السعوديات للظهور مجددًا عبر شاشة التلفزيون، حيث استضاف مقدّم البرنامج الإعلامي الشاب علي العلياني، عازفة بيانو شابة تدعى روان الدريس، التي حضرت برفقة آلتها الموسيقية وقالت إن والدها هو الذي اشتراها لها لتتعلّم عليها العزف بجهود فردية قبل نحو تسع سنوات، وقتما كان الوصول لمراكز تعليم موسيقى للفتيات في المملكة ليس بالأمر اليسير.

وأضافت "روان"، في أول ظهور لها أمام الجمهور السعودي ببرنامج "معالي المواطن"، الذي يُقدّمه الإعلامي علي العلياني، عبر قناة إم بي سي، أنها ظلّت تتعلّم بمفردها إلى أن أتقنت قراءة النوتة الموسيقية.

وأشارت "روان" إلى أن هذه مرحلة احترافية لدى العازفين، قبل أن يُتاح لها بعد نحو 7 سنوات من ذلك التاريخ دراسة الموسيقى بشكل أكاديمي في الولايات المتحدة الأمريكية، لتصل اليوم لمرحلة تأليف المقطوعات.

وكانت الضيفة الثانية هي نداء تركستاني، وتعمل عازفة عود وعهدها بالعزف يعود لثلاث سنوات فقط، واجهت خلالها صعوبة التعلم بسبب نظرة المجتمع على حد وصفها.

وخلال الحلقة حضرت الدموع بين أنغام الموسيقى خاصةً أن السعودية بلد ظل لعقود يفرض قيودًا على الفنون بمختلف أنواعها ولكن ألغت المملكة غالبية القيود المفروضة على الفنون، وبات البلد الخليجي وجهة لكبار نجوم الفن العالميين.

وتواجدتْ في الحلقة الفنانة السعودية وعد، حيث كانت تستمع للعازفات الشابات بحماس، وسألها "العلياني" عن الصعوبات التي واجهتها في الماضي وعما إذا كانت قد فكرت بترك الفن بسبب القيود الاجتماعية المفروضة آنذاك على الفنون، لكنها لم تتمكّن من إكمال إجابتها التي بدأتها بالقول إنها كثيرًا ما فكرت بترك الفن، إذ انهالت دموعها بعد ذلك.

وحضرت الفنانة وعد في الحلقة كحالة فريدة لفنانة سعودية تمسّكت بموهبتها في الغناء طوال سنوات كان انخراط النساء في الفنون خلالها من المحظورات، وقطعت على نفسها وعدًا، بأن تكون "روان"، و"نداء"، حاضرتين في أول حفل غنائي لها.

ووجّهت لهم نصيحة بأن يتعلموا ولا يتوقفوا عن التعليم حتى لا يتم انتقادهم بأنهم يسمعون فقط، مشيرةً إلى أن أماني السعوديين صارت تتحقّق.