أخبار النجوم

تشييع جثماني شعبان عبدالرحيم ومحمد خيري.. شاهدي!

تقدّم نقيب المهن التمثيليّة في مصر الدكتور أشرف زكي، تشييع جثمان النجمين الراحلين شعبان عبد الرحيم، ومحمد خيري، من مسجد السيدة نفيسة بالقاهرة، بحضور عدد كبير من نجوم الطرب الشعبي في مصر، أبرزهم عبد الباسط حمودة ومحمود الليثي، وحجازي متقال ومحمد الشقنقيري، وغيرهم. وخرج حشد مهيب من المواطنين وراء جثماني النجمين الراحلين، لتشييعهما إلى مثواهما الأخير، وخيّم الحزن على وجوه الجميع، خاصةً زملاء شعبان عبد الرحيم من نجوم الطرب الشعبي في مصر. ولم يستطع الفنان محمود الليثي كتم حزنه فأجهش بالبكاء على فراق صديقه المقرّب شعبان عبد الرحيم، وكذلك عائلة الفنان الراحل وأبناؤه الـ 6، وهم: "عصام وخميس وعبدالرحيم وعدوية

تقدّم نقيب المهن التمثيليّة في مصر الدكتور أشرف زكي، تشييع جثمان النجمين الراحلين شعبان عبد الرحيم، ومحمد خيري، من مسجد السيدة نفيسة بالقاهرة، بحضور عدد كبير من نجوم الطرب الشعبي في مصر، أبرزهم عبد الباسط حمودة ومحمود الليثي، وحجازي متقال ومحمد الشقنقيري، وغيرهم.

وخرج حشد مهيب من المواطنين وراء جثماني النجمين الراحلين، لتشييعهما إلى مثواهما الأخير، وخيّم الحزن على وجوه الجميع، خاصةً زملاء شعبان عبد الرحيم من نجوم الطرب الشعبي في مصر.

ولم يستطع الفنان محمود الليثي كتم حزنه فأجهش بالبكاء على فراق صديقه المقرّب شعبان عبد الرحيم، وكذلك عائلة الفنان الراحل وأبناؤه الـ 6، وهم: "عصام وخميس وعبدالرحيم وعدوية وسيد وحنان".

وحرص وفدان من نقابتي المهن التمثيلية والموسيقيين، على حضور تشييع الجثمانين بعد إنهاء تصاريح خروج كل فنان، وترأس وفد الممثلين أشرف زكي، بينما حضر طارق مرتضى المستشار الإعلامي لنقابة الموسيقيين وعدد من أعضاء المجلس، لتشييع جثمان الفنان محمد خيري.

وكانت نقابة الموسيقيين والفنان هاني شاكر وأعضاء مجلس إدارة النقابة نعوا رحيل الفنان الشعبي شعبان عبد الرحيم والذي توفي صباح الثلاثاء بمستشفى المعادي.

وقالت النقابة في بيان إعلامي إن الأسرة الفنية فقدت واحدًا من أهم مطربي الفن الشعبي وواحدًا من أطيبهم على الإطلاق.

وأشار البيان إلى أن هاني شاكر أصدر تعليماته بسرعة إنهاء إجراءات وتصاريح الدفن من خلال موظفي النقابة وتسهيل كافة الإجراءات.

ورحل المطرب شعبان عبد الرحيم، عن دنيانا عن عمر ناهز الـ62 عامًا بعد إصابته بوعكة صحية مفاجئة أدخلته المستشفى ولكنه رحل متأثرًا بالتهاب رئوي حاد، أما محمد خيري فرحل أمس الاثنين بعد صراع مع المرض عن عمر ناهز الـ77 عامًا بعد أزمة صحية تعرّض لها في الأيام الأخيرة استلزمت نقله إلى إحدى المستشفيات.

والفنان المصري محمد خيري من مواليد 1942، وله عدد كبير من الأعمال الفنية، منها ”العمر لحظة“، و“الضائعة“، و“سيقان في الوحل“، و“الخيط الرفيع“ وغيرها من الأعمال الفنية.