محمد فؤاد بالعناية المركّزة.. وحالت...

أخبار النجوم

محمد فؤاد بالعناية المركّزة.. وحالته الصحية بانتظار تقرير الأطباء!

تعرّض الفنان المصري محمد فؤاد لأزمة صحية مفاجئة دخل على إثرها إحدى المستشفيات ونُقل للعناية المركزة. وأظهرت صورٌ متداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي من مقرّبين له، الفنانَ وهو على سرير المرض ويخضع للفحوصات والتحاليل اللازمة، ولا يزال الأطباء يفحصون حالته الصحية لوضع التقرير النهائي واكتشاف سبب الأزمة. يُذكر أن ألبوم محمد فؤاد الأخير قد تعرّض لتسريبات، حيث نشرت إحدى الصفحات التي تحمل اسم الفنان محمد فؤاد أغنيةً بعنوان "استحملتني" التي كان ينوي فؤاد طرحها ضمن ألبومه الجديد. ومن ناحية أخرى، ينتظر الفنان محمد فؤاد، عرض أولى حلقات مسلسله الجديد "الضاهر"، على شاشة "الحياة" وتدور أحداثه في عهد الرئيس الراحل جمال

تعرّض الفنان المصري محمد فؤاد لأزمة صحية مفاجئة دخل على إثرها إحدى المستشفيات ونُقل للعناية المركزة.

وأظهرت صورٌ متداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي من مقرّبين له، الفنانَ وهو على سرير المرض ويخضع للفحوصات والتحاليل اللازمة، ولا يزال الأطباء يفحصون حالته الصحية لوضع التقرير النهائي واكتشاف سبب الأزمة.

يُذكر أن ألبوم محمد فؤاد الأخير قد تعرّض لتسريبات، حيث نشرت إحدى الصفحات التي تحمل اسم الفنان محمد فؤاد أغنيةً بعنوان "استحملتني" التي كان ينوي فؤاد طرحها ضمن ألبومه الجديد.

ومن ناحية أخرى، ينتظر الفنان محمد فؤاد، عرض أولى حلقات مسلسله الجديد "الضاهر"، على شاشة "الحياة" وتدور أحداثه في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، حول ضابط شرطة يعيش بمنطقة الضاهر، ويحظى باحترام من حوله بسبب مساعدته لهم ومواقفه الطيبة معهم، حتى يرتبط بعلاقة حب مع فتاة يهودية ويقع في الكثير من المواقف خلال أحداث العمل.

وفي وقت سابق، كشف فؤاد سرّ غيابه عن الساحة الفنية خلال السنوات الأخيرة، وذلك بعد أن اعتاد على تقديم أعمال فنية سواءً من خلال الغناء أو التمثيل كل عام.

وقال فؤاد في تصريح خاص لـ"فوشيا"، إنه لم يكن يرغب في العمل الفني خلال الفترة الماضية بسبب الأحداث التي شهدتها مصر من دعوات للتظاهر ووجود حرب عليها من أكثر من جهة، حسب قوله.

وأوضح: "الآن أنا اطمأننت على البلاد بعد فشل دعوات التظاهر، كثيرون حاولوا إحباطي واتهموني أنني حصلت على أموال من أجل الدفاع عن الحكومة والنظام، ولكني لا أتأثر بهذا الكلام".

وتابع فؤاد :"سأعود بكل قوة لجمهوري من خلال أغانٍ جديدة وأعمال فنية، أرغب في العمل بشدة وتقديم فن يليق بمصر وشعبها، عبر أعمال قوية تنال أيضًا إعجاب الجمهور".

وأردف: "حاليًا أعقد جلسات عمل لاختيار أغانٍ جديدة، لم أستقر على طرحها بشكل منفرد أو الانتظار وجمع الأغاني في ألبوم جديد، كما أرغب في العودة للسينما أو التلفزيون، وسوف أستقر على قراري النهائي بعد العثور على سيناريو جيد".