شهد الحوال تثيرُ الجدل بزواجها من إيطاليّ.. وطارق الحبيب يعلّق
شهد الحوال تثيرُ الجدل بزواجها من إيطاليّ.. وطارق الحبيب يعلّقشهد الحوال تثيرُ الجدل بزواجها من إيطاليّ.. وطارق الحبيب يعلّق

شهد الحوال تثيرُ الجدل بزواجها من إيطاليّ.. وطارق الحبيب يعلّق

ضجّت وسائل التواصل الاجتماعيّ بخبر زفاف الرّياضيّة الرامية الكويتيّة شهد الحوال من شاب إيطاليّ، وانتشر عبر هذه المواقع عدد كبير من الفيديوهات من حفل الزّفاف.

وتظهر الحوال بفستان الزّفاف الأبيض خلال احتفالها بأحد المناطق الرّيفيّة في وضح النهار، ليقوم والدها بتسليمها إلى عريسها الإيطاليّ، والذي يحتضنها فترة طويلة معبرًا عن سعادته.

كما يظهر في الفيديو لحظة بكاء العريس من شدّة الفرح وتفاعله مع عائلة العروس التي دخلت على أنغام أغاني فلكلوريّة شعبية كويتيّة، كما قدّمت عدد من السّيّدات من عائلة العروس رقصة شعبيّة كويتيّة.

https://www.instagram.com/p/B5OduwYHTiR/

وأثارت الفيديوهات المتداولة حالة من الجدل والسّعادة والتعليقات المتضاربة، ففي الوقت الذي أثنى الكثيرون على جمال العروسين ورمانسية العريس وطريقته بالتعبير عن الحبّ، تساءل البعض عن ديانته وهل هذا الزّواج شرعيّ أم لا، فيما أثار آخرون قضية زواج الفتيات الكويتيات من أجانب والخوف من انتشارها بشكل كبير.

وكشف عدد من الأشخاص المقرّبين من العروس، أنّ العريس سبق وأعلن إسلامه من أجل الزّواج من شهد وأنّه زار الكويت لطلب يدها من أسرتها، وتمّ عقد قرانهما في شهر أكتوبر الماضي، وأنّ الزّواج شرعيّ، متمنين للعروس الحياة السّعيدة مع زوجها.

كما ظهرت الفنانة الكويتيّة نوره العميري بأحد الفيديوهات وهي تنادي العريس باسم "علي" ويبدو أنه الاسم الذي تمّ إطلاقه عليه بعد إعلان إسلامه.

في المقابل وبعدما أثار هذا الزّواج ضجّة كبيرة، تحدّث الدكتور طارق الحبيب وهو طبيب نفسي سعوديّ عبر برنامج ع السّيف والذي يُعرض على قناة كويتيّة، عن هذا الزّواج مؤكدًا أنّه يجب أنْ لا يقف أحد أمام الحبّ ويجب أنْ يُحتر م الحب، مدام لا يؤذّي أي شخص ولا يوجد به ما هو حرام، وأن الزواج حرية شخصية.

وبهذا الصدد تعرّض الدكتور الحبيب لهجوم كبير بسبب حديثه عن الحبّ واعتباره أنّ زواج الخليجيات من أجانب حرية شخصيّة، فيما دافع البعض عن ما قاله الحبيب مؤكّدين أنّه أكّد خلال كلامه أنْ يكون الزواج شرعيًا، أيْ أنْ يكون الزّوج الأجنبيّ قد دخل الإسلام، وبالتالي لا يوجد ما يمنع هذا الزّواج.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com