سيلينا غوميز تحاول التودّد لبيلا حد...

أخبار النجوم

سيلينا غوميز تحاول التودّد لبيلا حديد.. وردّ الأخيرة صادم!

منذ فترة قصيرة فاجأت المغنيّة الأمريكيّة سيلينا غوميز، معجبيها بمتابعة عارضة الأزياء الأمريكيّة من أصول فلسطينيّة بيلا حديد عبر صفحتها الرسميّة في إنستغرام، على الرّغم من أنَّ بيلا لم تقمْ حتى الآن بتصرّف مماثل ومتابعة سيلينا على أي صفحة من حساباتها الرسميّة على مواقع التواصل الاجتماعيّ. وكشفت مجلة "كوسموبوليتان"، عن أنَّ النجمة سلينا غوميز، 27 عامًا، حاولت التودّد إلى عارضة الأزياء بيلا حديد 23 عامًا، بمتابعتها عبر إنستغرام ولم تكتفِ بذلك فقط، ولكن يوم السبت علّقت بشكل رقيق على أحد منشورات بيلا ووصفتها بالرّائعة. ولكن رد فعل بيلا جاء غريبًا للغاية، حيث قامت بمسح المنشور الذي كان يحتوي على صورتها

منذ فترة قصيرة فاجأت المغنيّة الأمريكيّة سيلينا غوميز، معجبيها بمتابعة عارضة الأزياء الأمريكيّة من أصول فلسطينيّة بيلا حديد عبر صفحتها الرسميّة في إنستغرام، على الرّغم من أنَّ بيلا لم تقمْ حتى الآن بتصرّف مماثل ومتابعة سيلينا على أي صفحة من حساباتها الرسميّة على مواقع التواصل الاجتماعيّ.

وكشفت مجلة "كوسموبوليتان"، عن أنَّ النجمة سلينا غوميز، 27 عامًا، حاولت التودّد إلى عارضة الأزياء بيلا حديد 23 عامًا، بمتابعتها عبر إنستغرام ولم تكتفِ بذلك فقط، ولكن يوم السبت علّقت بشكل رقيق على أحد منشورات بيلا ووصفتها بالرّائعة.

img

ولكن رد فعل بيلا جاء غريبًا للغاية، حيث قامت بمسح المنشور الذي كان يحتوي على صورتها بكامله من على صفحتها الرّسميّة بعد تعليق سيلينا، الأمر الذي دفع المتابعين إلى الهجوم على بيلا واتّهامها بالوقاحة.

فيما جاء ردّ فعل بعض المتابعين الآخرين مدافعين عن عارضة الأزياء بيلا حديد، مبرّرين فعلتها بأنّها من الممكن لم تعجبها صورتها في المنشور وقرّرت حذفه من على صفحتها، وأنَّ الأمر ليس له أيّ علاقة بسيلينا. ومن المعروف أنَّ سيلينا لا تجمعها أيّ علاقة صداقة بفتيات حديد سواء بيلا أو جيجي، لكنْ على الرغم من ذلك سيلينا وجيجي يتابعان بعضهما عبر إنستغرام، وعلى ما يبدو أنّه بعد تصرّف بيلا تجاه سيلينا، لن يجمعهما أيّ علاقات وديّة في المستقبل.

الجدير بذكره أنَّ سيلينا وبيلا قد واعدا المغنّي أبيل تسفاي المعروف باسمه الفني "ذا ويكند" لفترات متقطعة ما بين عودة وانفصال.

وكانت بيلا حديد انفصلتْ في وقت سابق من هذا العام عن ذا ويكند، بسبب انشغالاتهما المهنيّة؛ فبيلا مشغولة بعروض الازياء وذا ويكند منشغل بجولات موسيقية وألبومه وأغنياته الجديدة، ويُعدّ هذا الانفصال الثالث للنجمين منذ بدأت علاقتهما في عام 2015 بعد أنْ التقيا في مهرجان كوتشيلا الموسيقيّ، ثم انفصلا في شهر ديسمبر في نفس العام، ثمّ بدأ ذا ويكند في مواعدة المغنيّة الأمريكية سيلينا غوميز لعدّة اشهر، ثمّ أعلنت سيلينا انفصالها عنه.

وبعدها أعلن عن عودته مرّة أخرى لبيلا حديد، قبل أنْ ينفصلا في شهر آب/أغسطس لهذا العام.