مُدرب لياقة بدنية يُكذّب أديل بسبب...

أخبار النجوم

مُدرب لياقة بدنية يُكذّب أديل بسبب وزنها.. هل خضعتْ لعملية جراحية؟

كسر مدرّب اللياقة البدنية "جو ويكس"، 33 عامًا، حاجز الصمت بشأن اتباع النجمة العالمية آديل لنظامه خلال مقابلته في برنامج This Morning يوم الخميس، مع المذيعين هولي ويلوغبي، 38 عامًا، وفيليب سكوفيلد، 57 عامًا. وقال جو: "لم أقابل آديل أبدًا ولكني أحبها حتى الموت، وإذا عدت للتدريب الشخصي، فإنني أتمنى تدريب شخص واحد فقط، وهو آديل". وأضاف: "تقارير تعاونها معي انتشرت بشكل كبير ولم يكن لدي أي علاقة بها، ولكن لست متأكدًا من ذلك، فلا يوجد دليل على قيامها بتدريباتي". وأشار إلى أن النجمة آديل تبدو مذهلة سواءً أكانت تمارس تمارين بيلاتيس أو بعض تمارين Body Coach. وكانت قد أثارت

كسر مدرّب اللياقة البدنية "جو ويكس"، 33 عامًا، حاجز الصمت بشأن اتباع النجمة العالمية آديل لنظامه خلال مقابلته في برنامج This Morning يوم الخميس، مع المذيعين هولي ويلوغبي، 38 عامًا، وفيليب سكوفيلد، 57 عامًا.

وقال جو: "لم أقابل آديل أبدًا ولكني أحبها حتى الموت، وإذا عدت للتدريب الشخصي، فإنني أتمنى تدريب شخص واحد فقط، وهو آديل".

وأضاف: "تقارير تعاونها معي انتشرت بشكل كبير ولم يكن لدي أي علاقة بها، ولكن لست متأكدًا من ذلك، فلا يوجد دليل على قيامها بتدريباتي".

وأشار إلى أن النجمة آديل تبدو مذهلة سواءً أكانت تمارس تمارين بيلاتيس أو بعض تمارين Body Coach.

img

وكانت قد أثارت آديل مؤخرًا الجدل بعد فقدانها لنصف وزنها على مدار 6 أشهر؛ وتردد أن آديل فقدت وزنها الهائل نتيجة إتباع نظام "بيلاتيس"، وبمساعدة مدرب اللياقة البدنية جو ويكس، والتعاون مع مدرب المشاهير دالتون وونج الذي عمل مع النجمات مثل جينيفر لورانس.

كما أُشيع أيضًا أنها تفضّل ممارسة الرياضة في بيتها بمساعدة المدربين الشخصيين، عن الذهاب لصالة الألعاب الرياضية العامة واتباع نظام ويكس الذي ينشر مقاطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي تهدف لخسارة الوزن.

فضلًا عن ذلك، تحدّثت مصادر قريبة من النجمة أنها اتبعت نظام "بيلاتيس" بطريقة منتظمة وأنها أصلحت نظامها الغذائي وقامت بخفض السكريات ورفع الأوزان في صالة الألعاب الرياضية.

img

كما تحدّث البعض عن اتباعها لرجيم Sirtfood الذي يرتكز بشكل أساسي على شرب عصائر خضراء غنيّة ببروتين السيرتين الذي يسرّع عملية الأيض وبالتالي يؤدي إلى حرق الدهون.

أمّا بالنسبة لجمهور آديل، فرجّح البعض احتمال خضوع أديل لعملية جراحية ساعدتها في الحصول على جسم نحيف، إلا أن هذه المعلومات غير مؤكّدة، فحتى الآن لا يعرف أحد السر وراء رشاقتها وخسارتها للعديد من الكيلوغرامات، إلا أن اللافت للنظر أن مظهر آديل المثير للجدل جاء بعد انفصالها عن زوجها، سيمون كونيكي.

وكانت قد تقدّمت المغنية الشهيرة، أديل، للطلاق رسميًا من زوجها رجل الأعمال، سيمون كونيكي، بعد إعلان انفصالهما أبريل الماضي.

وطلبت أديل توقيع الأوراق الرسمية أمام محكمة لوس أنجلوس بكاليفورنيا، حيث تعيش مع زوجها منذ إعلان زواجهما عام 2016 وولادة طفلها "أنجيلو" عام 2012.

img