هيثم أحمد زكي.. مفارقات قدرية عديدة...

أخبار النجوم

هيثم أحمد زكي.. مفارقات قدرية عديدة في وفاته وهذا هو شقيقه! (فيديو)

https://www.youtube.com/watch?v=C-9HZCP78lI ترك رحيل الممثل المصري هيثم أحمد زكي، ابن الممثلة هالة فؤاد والنجم أحمد زكي صدمةً كبيرة في الوسط الفني. وشهدت مسيرة الفنان الشاب تقلبات وعثرات عديدة، نظرًا إلى الظروف الحزينة التي عاشها هيثم، من طلاق والديه ثم وفاة أمه وهو لم يتجاوز السّادسة، ثم وفاة جديه اللذين تكفّلا بتربيته، ثم وفاة خاله الذي تكفل به بعدهما، حتى وفاة أبيه عام 2005، أثناء تصوير فيلم "حليم" الذي شهد أيضًا مولد هيثم زكي كممثل، عندما لعب دور المطرب المصري عبد الحليم حافظ شابًا. كان هيثم زكي يشكو دائمًا من الوحدة في حواراته وتصريحاته، وكثيرًا ما كانت الدموع تتلألأ في عينيه عندما

ترك رحيل الممثل المصري هيثم أحمد زكي، ابن الممثلة هالة فؤاد والنجم أحمد زكي صدمةً كبيرة في الوسط الفني.

وشهدت مسيرة الفنان الشاب تقلبات وعثرات عديدة، نظرًا إلى الظروف الحزينة التي عاشها هيثم، من طلاق والديه ثم وفاة أمه وهو لم يتجاوز السّادسة، ثم وفاة جديه اللذين تكفّلا بتربيته، ثم وفاة خاله الذي تكفل به بعدهما، حتى وفاة أبيه عام 2005، أثناء تصوير فيلم "حليم" الذي شهد أيضًا مولد هيثم زكي كممثل، عندما لعب دور المطرب المصري عبد الحليم حافظ شابًا.

كان هيثم زكي يشكو دائمًا من الوحدة في حواراته وتصريحاته، وكثيرًا ما كانت الدموع تتلألأ في عينيه عندما يذكر اسمي أبيه وأمه.

"مات هيثم أحمد زكي كما ماتت أمه وأبوه"، هذا ما علق به الجمهور متأثرين بوفاة الفنان الشاب، لكن الصادم هو رفض مشرحة "زينهم" في مصر تسليم جثمانه لعدم وجود أقارب له وهم الذين يحق لهم تسلّم الجثمان؛ ما استدعى تدخل النقابة لاستلامه والصلاة عليه واستكمال إجراءات الدفن.

أثار هيثم أحمد زكي ذكرى أحزان قديمة ترتبط بموت والده المبكر، ومن قبلها موت أمه الجميلة في عزّ شبابها، عاش يتيمًا بعدما توفيت والدته الفنانة المصرية هالة فؤاد متأثرة بإصابتها بمرض السرطان.

ولدى هيثم أحمد زكي شقيق من والدته يدعى رامي بركات وهو مقيم في لندن، وكانت والدة هيثم وبعد انفصالها عن والده الفنان أحمد زكي قد تزوجت من الخبير السّياحي عز الدين بركات وأنجبت منه ابنها رامي في العام 1990.

توجد مفارقات قدرية عديدة حدثت مع رحيل الفنان هيثم زكي، حيث تشابه هيثم مع والده في أنَّ كلًا منهما لديه إخوة من الأم وأنَّ كلًا منهما تزوجت والدته من آخر بعد الانفصال عن الأبوين.

وللفنان الراحل أحمد زكي شقيقة، واحدة توفيت وهي في سن صغيرة، فيما تزوجت والدة أحمد بعد وفاة والده وأنجبت ابنًا يدعى محمد عطية يعمل بالتربية والتعليم، ولديه ثلاث بنات هنّ صباح وأمال وهناء، ويقمْنَ جميعًا في مسقط رأس العائلة بالحسينية في الشرقية، ولم يخبرهن أحد بوفاة هيثم حتى يتمكنّ من الذهاب للمشرحة في القاهرة.

ومن المفارقات القدرية أن هيثم توفي عن عمر 35 عامًا، مثل والدته التي توفيت بهذا العمر عام 1993، كما عانى الراحل من الوحدة قبل وفاته؛ إذ أصر على العيش في منزل والده بعدما فارق الحياة وهو ما أكده في لقاءات تلفزيونية.

وأثار خبر وفاة الفنان المصري الشاب صدمة ليست فقط في الوسط الفني والجماهيري المصري، بل لمستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في مختلف البلاد العربية.