حياة الفهد: لا أستطيعُ الوقوف على ا...

أخبار النجوم

حياة الفهد: لا أستطيعُ الوقوف على المسرح!.. وتظهرُ إلى جانب حفيدها لأوّل مرّة

أكّدت الفنانة الكويتية القديرة حياة الفهد، على أنَّ رفضها المشاركة في الأعمال المسرحية يأتي لظروف صحية بحته، وقالت أثناء استضافتها فضائيًا في إحدى البرامج الحواريه "طبعا المنتج للمسرحية يريد تحقيق الربح المادي ولا بدَّ أن يكون هناك عرضين في اليوم الواحد ويجب أن تكون العروض المسرحية مستمرةً في عددٍ لا يقل عن عشرة أيام وأنا صحياً ونفسياً لم أعد استطيع الوقوف لساعاتٍ طويله". وطالبت أم سوزان وزارة الإعلام بإنشاء مدينة إعلاميّة للفنانين في الكويت، وذلك لتسهيل عمليّات التصوير وأضافت: "في فترة مضت احتجتُ ان بناء قريةٍ قديمه متكاملة كلفتني أكثر من 50 ألف دينار كويتي وأمهلتها الوزارة فترة زمنية محدده

أكّدت الفنانة الكويتية القديرة حياة الفهد، على أنَّ رفضها المشاركة في الأعمال المسرحية يأتي لظروف صحية بحته، وقالت أثناء استضافتها فضائيًا في إحدى البرامج الحواريه "طبعا المنتج للمسرحية يريد تحقيق الربح المادي ولا بدَّ أن يكون هناك عرضين في اليوم الواحد ويجب أن تكون العروض المسرحية مستمرةً في عددٍ لا يقل عن عشرة أيام وأنا صحياً ونفسياً لم أعد استطيع الوقوف لساعاتٍ طويله".

وطالبت أم سوزان وزارة الإعلام بإنشاء مدينة إعلاميّة للفنانين في الكويت، وذلك لتسهيل عمليّات التصوير وأضافت: "في فترة مضت احتجتُ ان بناء قريةٍ قديمه متكاملة كلفتني أكثر من 50 ألف دينار كويتي وأمهلتها الوزارة فترة زمنية محدده للإنتهاء من التصوير ثم هدمها".

واستطردت حديثها بحرقه: "إضطررت أن أهدم كل مابنيته تلك القريه الجميله التي تحكي تراث الكويت من بيوت وشوارع ودكاكين لذا آمل من وزارة الإعلام الإهتمام بهذا الطلب".

وعن سبب دموعها التي تبكي المشاهد دائمًا قالت حياة: "أنا دمعتي رخيصة جدا واتأثر لثلاث أشياء في الحياه الطفل والكبير في السن والحيوان، وعند تمثيلي لمشهد ما أقوم باسترجاع دموعي الأصليه حيث استحضر مآسي الحياة أو أشخاص فقدنادهم ولذلك تظهر دموعي حقيقيه وتؤثر في الناس وأنا مؤمنه بمقولة: أقرب طريق للإقناع هو الصدق".

كما ظهر مع حياة الفهد حفيدها لأبنتها سوزان في أوّل ظهور له.