أخبار النجوم

زواج حفيد "نابليون بونابرت" من حفيدة "إمبراطور فرنسيّ" بحفلٍ أسطوريّ باريسيّ!

تزوّج جان كريستوف نابليون بونابرت، رئيس البيت الإمبراطوريّ السّابق في فرنسا ووريث نابليون بونابرت من حفيدة العائلة المالكة في النمسا. وربط جان كريستوف، 33 عامًا، والكونتيسة أولمبيا فون أوند زو أركين- زينيربيرج ، 31 عامًا العقدة في حفل فخم أقيم في باريس، وفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانيّة. وارتدت العروس فُستانَ زفاف ملكيّ مُناسب تمامًا لفصل الخريف، جاء بتصميم أوراق الأشجار الضّخمة، اختارته من مجموعة خريف 2019 لأوسكار دي لا رينتا. ويعتبر جون كريستوف أحد أحفاد شقيق نابليون بونابرت الأوّل، إمبراطور فرنسا، فيما تعتبر الكونتيسة أولمبيا حفيدة الزوجة الثانية لنابليون الأول، إمبراطور فرنسا، ومن سلالة كارل الأوّل، آخر حكّام الإمبراطوريّة النمساويّة

تزوّج جان كريستوف نابليون بونابرت، رئيس البيت الإمبراطوريّ السّابق في فرنسا ووريث نابليون بونابرت من حفيدة العائلة المالكة في النمسا.

وربط جان كريستوف، 33 عامًا، والكونتيسة أولمبيا فون أوند زو أركين- زينيربيرج ، 31 عامًا العقدة في حفل فخم أقيم في باريس، وفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانيّة.

وارتدت العروس فُستانَ زفاف ملكيّ مُناسب تمامًا لفصل الخريف، جاء بتصميم أوراق الأشجار الضّخمة، اختارته من مجموعة خريف 2019 لأوسكار دي لا رينتا.

img

ويعتبر جون كريستوف أحد أحفاد شقيق نابليون بونابرت الأوّل، إمبراطور فرنسا، فيما تعتبر الكونتيسة أولمبيا حفيدة الزوجة الثانية لنابليون الأول، إمبراطور فرنسا، ومن سلالة كارل الأوّل، آخر حكّام الإمبراطوريّة النمساويّة المجريّة.

وحضر الحفل الأميرة بياتريس، حفيدة الملكة إليزابيث وخطيبها رجل أعمال إدواردو مابيلي موززي.

وشبّه البعض هذه الزّيجة بزواج الإمبراطور نابليون بونابرت من الدوقة ماري لويز في عام 1810، والذي تمّت مباركته لأسباب سياسيّة من أجل السّلام المؤقّت بين النمسا والإمبراطوريّة الفرنسيّة، إلا أنّ "جان وأوليمبا" قالا إنّ حفل زفافهما هو مباراة حبّ، وليس مصممًا لتعزيز أيّ طموحات سياسيّة.

وقال جان كريستوف: "إنّها قصّة حبّ وليست مربوطة بالتاريخ، عندما قابلت أولمبيا، سقطت في حبّها وليس في شجرة عائلتها، بعد ذلك ابتهجنا بهذه المصادفة التاريخية".

كان جان كريستوف قد لعب دورًا مؤثرًا في الشّؤون العامة، حيث ظهر إلى جانب العائلة المالكة في الدول الأوروبية، مثل بلجيكا وهولندا في ارتباطات رسمية.

وحصلت العروس على شهادة في العلوم السياسيّة من جامعة ييل، ويعتقد أنّها التقت بكريستوف أثناء قضاء فصل دراسيّ في باريس.

img