سهير رمزي: لا توجد فنانة تُشبهني.....

أخبار النجوم

سهير رمزي: لا توجد فنانة تُشبهني.. والالتزام ليس حجابًا أو طرحةً!

كشفت الفنانة المصرية سهير رمزي موقفها من العودة للتمثيل خلال الفترة الحالية بعد غيابها لسنوات منذ مشاركتها في مسلسل "قصر العشاق". وقالت سهير في تصريح لـ"فوشيا": "أنا أقرأ سيناريو حاليًا وإذا أعجبني سأوافق على الفور، وإذا لم يُعجبني لن أغامر بتاريخي الطويل بالمشاركة في عمل لا يليق بي". وأضافت: "الدراما التلفزيونية اختلفت كثيرًا عن الفترة التي شاركت فيها بعدد من الأعمال مثل أشجان وزينب والعرش، وهو ما لمسته مع عودتي الأولى بعد فترة اعتزال تجاوزت 25 عامًا، حين قدّمت مسلسل حبيب الروح في 2006". وتابعت: "مع مرور السنوات باتت المسلسلات أكثر تطورًا، خاصة مع انتقال مخرجي السينما للتلفزيون واستخدام نفس

كشفت الفنانة المصرية سهير رمزي موقفها من العودة للتمثيل خلال الفترة الحالية بعد غيابها لسنوات منذ مشاركتها في مسلسل "قصر العشاق".

وقالت سهير في تصريح لـ"فوشيا": "أنا أقرأ سيناريو حاليًا وإذا أعجبني سأوافق على الفور، وإذا لم يُعجبني لن أغامر بتاريخي الطويل بالمشاركة في عمل لا يليق بي".

وأضافت: "الدراما التلفزيونية اختلفت كثيرًا عن الفترة التي شاركت فيها بعدد من الأعمال مثل أشجان وزينب والعرش، وهو ما لمسته مع عودتي الأولى بعد فترة اعتزال تجاوزت 25 عامًا، حين قدّمت مسلسل حبيب الروح في 2006".

وتابعت: "مع مرور السنوات باتت المسلسلات أكثر تطورًا، خاصة مع انتقال مخرجي السينما للتلفزيون واستخدام نفس التكنيك السينمائي في أعمالهم".

وعن إمكانية تكرارها تجربة الإنتاج قالت: "الكتابة عامل أساسي وحاليًا كل الأعمال التي تُكتب تدور حول حدوتة شبابية، وبالنسبة للإنتاج فهي تجربة خضتها من قبل ولن أفكر في تكرارها لأنني فشلت، أنا فاشلة جدًا جدًا في الإنتاج لا أجيد سوى التمثيل".

وبسؤالها عن الفنانة التي تشعر أنها تُذكّرها بنفسها، قالت: "لا توجد فنانة تشبه الأخرى، قد يكون هناك فنانات أفضل مني، أمّا شبهي فلا يوجد، وكذلك لا توجد فنانة تشبه ليلى مراد أو شادية أو فاتن حمامة، لكل فنانة أسلوبها الخاص بها".

وعن خلعها الحجاب مؤخرًا وظهورها في أكثر من مناسبة بـ"الباروكة" قالت: "الحجاب كان اختياري قبل أكثر من 25 عامًا والالتزام ليس حجابًا أو طرحةً، الحمد لله مازلت على التزامي وحشمة".

يُذكر أن سهير رمزي اعتزلت التمثيل في تسعينات القرن الماضي، وفي تصريحاتها التي أدلت بها بعد سنوات من ارتدائها الحجاب كانت دائمًا ما تؤكد على أن ما ترتديه ليس حجابًا بشكله الصحيح ولكنه احتشام والتزام.