تشويهُ نجمة جوني ديب في "ممر الشهرة...

أخبار النجوم

تشويهُ نجمة جوني ديب في "ممر الشهرة" الهوليوودي.. شاهدي

يُعد جوني ديب، 56 عامًا، أحد أشهر نجوم هوليوود، والذي نجح في تحقيق قاعدة جماهيرية كبيرة منذ بداية ظهوره في فيلم الرعب Nightmare On Elm Street ومسلسل 21 Jump Street، خلال فترة الثمانينات، وسطع نجمه بفضل أبرز أعماله، سلسلة أفلام "قراصنة الكاريبي" Pirates Of The Carribean. إلا أن نجم جوني بدأ يخفُت في السنوات الأخيرة، وخاصةً بعدما سُلِّطت عليه الأضواء وسط الاتهامات الموجهة إليه بإساءة معاملة وتعنيف زوجته السابقة "آمبر هيرد". ويبدو أن ديب أغضب بعض معجبيه أيضًا، فوفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أقدم شخص مجهول على تشويه نجمة الممثل الأمريكي على ممر الشهرة في هوليوود، وهو ممر شهير في

يُعد جوني ديب، 56 عامًا، أحد أشهر نجوم هوليوود، والذي نجح في تحقيق قاعدة جماهيرية كبيرة منذ بداية ظهوره في فيلم الرعب Nightmare On Elm Street ومسلسل 21 Jump Street، خلال فترة الثمانينات، وسطع نجمه بفضل أبرز أعماله، سلسلة أفلام "قراصنة الكاريبي" Pirates Of The Carribean.

إلا أن نجم جوني بدأ يخفُت في السنوات الأخيرة، وخاصةً بعدما سُلِّطت عليه الأضواء وسط الاتهامات الموجهة إليه بإساءة معاملة وتعنيف زوجته السابقة "آمبر هيرد".

ويبدو أن ديب أغضب بعض معجبيه أيضًا، فوفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أقدم شخص مجهول على تشويه نجمة الممثل الأمريكي على ممر الشهرة في هوليوود، وهو ممر شهير في لوس أنجلوس خاص بتكريم المشاهير على مختلف أعمالهم، ويرجع تاريخه إلى عام 1959، ومنذ بدايته وحتى الآن، يوجد أكثر من 2640 نجمة على الممر تحمل أسماء مشاهير عديدة.

ورصدت العدسات النجمة أمس الخميس، بعد أن تم تشويهها وكتابة المُخرّب عليها كلمة "متصنّع"، بالإضافة إلى كلمتين غير لائقتين لإهانة النجم الأمريكي.

img

يجدرُ بالذكر أن جوني حصل على نجمته في 1999، تكريمًا لأعماله ونجاحه، خاصةً أنه كان يُعرف بأحد أكفأ النجوم في جيله، كما تم ترشيحه 3 مرات لجائزة الأوسكار لأفضل ممثل عن أدواره في أفلام " قراصنة الكاريبي: لعنة اللؤلؤة السوداء" و "سويني تود: الحلاق الشيطاني لشارع فليت".

ويُذكر أيضًا أن جوني سبق وحصل على المركز الـ 3 كأعلى ممثل أجرًا في العالم، حيث جنى أكثر من 3.7 مليار دولار في الولايات المتحدة، وأكثر من 10 مليارات دولار على مستوى العالم.

img

إلا أنه كان للمشاكل الأخيرة التي شهدها النجم وطلاقه من آمبر، خاصةً وسط تبادل الطرفين الاتهامات بالإساءة الجسدية والعاطفية، تأثيرها السلبي القوي على نجوميته، فضلًا عن الكثير من الدعاوي القضائية، بما في ذلك اتهامه بخرق عقود وعدم سداد رسوم، مما سبٍب له مشاكل مالية كبرى.

وتأتي واقعة تشويه نجمة جوني في ممر الشهرة، بعدما تعرّضت النجمة "ماريا كاري" والرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" لموقف مشابه، حيث تم تشويه نجمة "ماريا" في 2017، كما خرب أحد الأشخاص نجمة الرئيس الأمريكي في 2016، عندما كان لا يزال مرشحًا للرئاسة.

img