نيكول سابا تُثير الجدل مجددًا برأيه...

أخبار النجوم

نيكول سابا تُثير الجدل مجددًا برأيها حول قرار إليسا: أنا حرّة!

يبدو أنّ النجمة اللبنانية نيكول سابا، لديها إصرار على إثارة الجدل بخصوص رأيها في إعلان النجمة إليسا اعتزالها للألبومات الغنائية وأن ألبومها المقبل هو الأخير لها. فبعد أن غردّت سابا عبر حسابها على "تويتر" تزامنًا مع اعتزال إليسا، رفضت الأولى الإفصاح عن اسم الفنانة التي قصدتها بهذه التغريدة التي قيل إنها تقصد بها إليسا بحسب الجمهور. وأوضحت نيكول سابا، في مقابلة تلفزيونية لها أنها ليست مُجبرة على قول من تقصد باتهاماتها لفنانة تقوم بافتعال ضجة وابتكار أخبار معينة للترويج لعمل فني قادم لها وأن ما حدث شائعة، متابعةً: "ما ضروري أقول مين". وأردفت: "ما فيني قول بقصد مين، كله بيقصد

يبدو أنّ النجمة اللبنانية نيكول سابا، لديها إصرار على إثارة الجدل بخصوص رأيها في إعلان النجمة إليسا اعتزالها للألبومات الغنائية وأن ألبومها المقبل هو الأخير لها.

فبعد أن غردّت سابا عبر حسابها على "تويتر" تزامنًا مع اعتزال إليسا، رفضت الأولى الإفصاح عن اسم الفنانة التي قصدتها بهذه التغريدة التي قيل إنها تقصد بها إليسا بحسب الجمهور.

وأوضحت نيكول سابا، في مقابلة تلفزيونية لها أنها ليست مُجبرة على قول من تقصد باتهاماتها لفنانة تقوم بافتعال ضجة وابتكار أخبار معينة للترويج لعمل فني قادم لها وأن ما حدث شائعة، متابعةً: "ما ضروري أقول مين".

وأردفت: "ما فيني قول بقصد مين، كله بيقصد كله، أوقات إذا بتشوف شغلة نافرة وانعمل منها ضجة فأنا حرة فيما أقول، وتويتر هو حسابي الخاص وأكتب على حسابي ما أريد، لأن هذا منبري الخاص".

ونشرت نيكول سابا، تغريدةً صادمةً بالتّزامن مع إعلان النّجمة إليسا قرار اعتزالها الغناء، حملت الكثير من الغموض بما يوحي أنّها تهاجم قرار إليسا، وأنها تقصدها بهذه التغريدة، حيث فسّرها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بأنّها تقصد إليسا.

واتهمت نيكول سابا، الدّاعمين لإليسا ومطالبيها بالتّراجع عن قرار الاعتزال بأنّهم يُحبّون التطبيل، موضحةً أنّهم حوّلوا "الشغلة" لفيلم هندي، فكتبت نيكول سابا، قائلةً: "ما في اشطر منكن تقلبوا الشغلة لفيلم هندي!! #مجال_بحب_التطبيل".

img

ووقتها لم يصمت الجمهور ولم تسِر الأمور بشكل طبيعي، بل دافعوا عن مؤازرتهم لنجمتهم إليسا، موضحين أن هاشتاج "#كلنا_اليسا" الذي تم إطلاقه يعبّر عن محبتهم لها حيث قالت متابعة: "نقلبها فيلم هندي مصري المهم نعبر عن حبنا وتمسكنا ومستحييل نترك اللي نحبه".

كما اتّجه البعض للهجوم على نيكول، معتبرين بأنها تريد أن تخطف الأضواء فطالبوها بالتزام الصمت أفضل، وجاء في رد عليها: "في ناس بدها تركب ع الخبر هاا بلكي بيحكوا عليها شوي، قولي خيرا أو اخرسي خالص، ونبقى بنشوفك كيف راح تعتزلي وقت اللي تقرري الإعتزال دخلك راح تعتزلي أو يعتزلوكيييي ؟؟؟".

وصدمت إليسا مُتابعيها في الـ19 من أغسطس الماضي بإعلان الاعتزال، مُشبّهة الوسط الفنيّ بـ"المافيا"؛ إذ قالت في تغريدة نشرتها عبر تويتر، إنّها تُحضّر حاليًا لألبومها بكثير من الحبّ والعاطفة والسّبب أنّه سيكون الأخير بمسيرتها الفنيّة، كونها لا تستطيع أنْ تكون مُنتجة في وسط يشبه عصابات المافيا.