ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل.. فما...

أخبار النجوم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل.. فما حقيقةُ حملها من المليادرير حسن جميل؟

على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأمريكية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من

على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأمريكية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها.

وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ.

وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغالها بالحمل وتأسيس أسرة.

لتُسارع النجمة بنفي الخبر عبر مصدرٍ مقرّبٍ منها، لكنها ما لبثت وأن عادت لإثارة الشكوك حول زيادة وزنها، حين غطّت بطنها البارز بيدها أثناء خروجها من ملهى ليلي مساء السبت، فيم علّق البعض بأنها ليست حاملًا وإنما تعاني من زيادة بسيطة في الوزن ولا تريد أن ترصدها عدسات الكاميرات.

img