مادونا تغادر المستشفى بعد أن أمضت أياما في العناية المركزة

مادونا تغادر المستشفى بعد أن أمضت أياما في العناية المركزة

غادرت نجمة موسيقى البوب الأميركية مادونا، المستشفى الذي أمضت فيه أياماً عدة في وحدة العناية المركزة إثر إصابتها بـ"عدوى بكتيرية حادة"، ما دفعها إلى تأجيل جولتها في أميركا الشمالية وأوروبا.

مصدر مقرب من المغنية أعلن بأن مادونا "تشعر بتحسن"، من دون أن يذكر متى خرجت من المستشفى.

وصرح مدير أعمالها جي أوسيري، الأربعاء، أنّ مادونا (64 عاماً) أُصيبت بعدوى "خطرة"، السبت الماضي، ما استدعى إدخالها المستشفى وإيداعها وحدة العناية المركزة، مشيراً إلى أنّ صحتها "تتحسن ومن المتوقع أن تُشفى تماماً".

وكشف أوسيري أن جولة مادونا التي تحمل عنوان "ذي سيليبريشن تور" وكان من المقرر أن تمتد بين يوليو وديسمبر في أميركا الشمالية وأوروبا قد تأجلت، إذ كان يُفترض أن تكون أولى حفلاتها في فانكوفر بغرب كندا في 15 يوليو.

وبيعت تذاكر حفلاتها الـ 35 التي كان يُفترض أن تنطلق من فانكوفر ثم لاس فيجاس مروراً بمدن عدة في أميركا الشمالية بالكامل تقريباً.

وكان من المقرر أن تُكمل مادونا هذه الجولة الغنائية في أوروبا في أكتوبر، مع محطات مُنتظرة في لندن وباريس وبرلين وبرشلونة وأمستردام، لتُختتَم في الأول من ديسمبر المقبل.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com