حسين الجسمي في ميلاده الـ40: السُّم...

أخبار النجوم

حسين الجسمي في ميلاده الـ40: السُّمنة هدّدت حياته.. وتفاصيل زواجه غامضة!

يحتفل اليوم الفنان الإماراتيّ حسين الجسمي بعيد ميلاده الـ40، حيث ولد في الخامس والعشرين من أغسطس عام 1979، وقد أصبح الجسمي أحد أشهر المطربين العرب بشكل عام والإمارات بشكل خاصّ، بفضل إتقانه للهجة الخليجيّة والمصرية والمغربيّة. ولحسين الجسمي سببٌ آخر زاد من شهرته وشعبيته، هو فقدانه الكثير من وزنه في وقت قصير، بعد أنْ عانى من زيادة الوزن بشكل ملحوظ لفترة كبيرة من حياته. بدأ الجسمي مسيرته وهو في السابعة عشرة من عمره بغناء بعض الأغاني الشعبية في الخليج، فاجتذب شريحة لا بأس بها من الجمهور – لاسيما الشباب – ممّا دفع شركة روتانا للصوتيات والمرئيات أنْ تتعاقد معه لطرح

يحتفل اليوم الفنان الإماراتيّ حسين الجسمي بعيد ميلاده الـ40، حيث ولد في الخامس والعشرين من أغسطس عام 1979، وقد أصبح الجسمي أحد أشهر المطربين العرب بشكل عام والإمارات بشكل خاصّ، بفضل إتقانه للهجة الخليجيّة والمصرية والمغربيّة.

ولحسين الجسمي سببٌ آخر زاد من شهرته وشعبيته، هو فقدانه الكثير من وزنه في وقت قصير، بعد أنْ عانى من زيادة الوزن بشكل ملحوظ لفترة كبيرة من حياته.

بدأ الجسمي مسيرته وهو في السابعة عشرة من عمره بغناء بعض الأغاني الشعبية في الخليج، فاجتذب شريحة لا بأس بها من الجمهور – لاسيما الشباب – ممّا دفع شركة روتانا للصوتيات والمرئيات أنْ تتعاقد معه لطرح أول ألبوم له في 2002.

تميّز دائمًا بحسّه المميّز وروحه المرحة وأسلوبه المتواضع في اختيار الكلمات والألحان المميّزة، وشارك في مهرجانات غنائية مختلفة، كان أوّلها مهرجان هلا فبراير في 2002 بعد إصدار ألبومه الأول، وتوالت مشاركاته بعد ذلك في مهرجانات، مثل مهرجان صلاله في عمان، ومهرجان دبي، ومهرجان قطر.

في الفيديو التالي نستعرض معلومات عن حياة حسين الجسمي الفنيّة والشخصيّة: