أخبار النجوم

ابن أنغام لوالدته: أحتقرُ أحمد ابراهيم لأسباب عديدة.. وأنا وأخي لسنا مؤقتين مثل بعض الناس!

بعد تداول الأخبار مؤخرًا، حول علاقة المطربة المصرية أنغام، ونجلها الأكبر عمر من زوجها السّابق مجدي عارف، تكهّن البعض بوجود خلاف حقيقي بينهما، وذلك بسبب زواج والدته الرابع من الملحّن المصريّ أحمد إبراهيم، حيث كشف من خلال صورتين جديدتين، أظهرا أنّ الأمور الشخصيّة غير مستقرّة. وجاء في فحوى رسائل أطلقها يوم أمس عبر حسابه في إنستغرام: "كل حاجة هتتقال خلاص"، فيما نشر صورة أخرى لأحمد إبراهيم، وكتب عليها: "مسيرك هتقع في إيدي يا..". هذا الأمر دفع البعض لطرح تساؤلات حول ما يقصده نجل أنغام، ولكن اليوم فاجئ عمر عارف جميع متابعيه، ونشر صورة جمعته بوالدته أنغام وعلّق عليها: "لإنهاء هذا

بعد تداول الأخبار مؤخرًا، حول علاقة المطربة المصرية أنغام، ونجلها الأكبر عمر من زوجها السّابق مجدي عارف، تكهّن البعض بوجود خلاف حقيقي بينهما، وذلك بسبب زواج والدته الرابع من الملحّن المصريّ أحمد إبراهيم، حيث كشف من خلال صورتين جديدتين، أظهرا أنّ الأمور الشخصيّة غير مستقرّة.

وجاء في فحوى رسائل أطلقها يوم أمس عبر حسابه في إنستغرام: "كل حاجة هتتقال خلاص"، فيما نشر صورة أخرى لأحمد إبراهيم، وكتب عليها: "مسيرك هتقع في إيدي يا..".

هذا الأمر دفع البعض لطرح تساؤلات حول ما يقصده نجل أنغام، ولكن اليوم فاجئ عمر عارف جميع متابعيه، ونشر صورة جمعته بوالدته أنغام وعلّق عليها: "لإنهاء هذا الخلاف، هذه والدتي ولن أدير ظهري لها أبداً حتى لو لم نتفق على كل شئ".

ووجه كلامًا للذين يعتقدون أنه سينتقم، قال عارف: "أي شخص يعتقد أنني سوف أؤذي والدتي لا يعرف من أنا، كل ما أفعله هو لأنني أحبها وأهتم لأمرها، ولا يحق لأي شخص مهاجمتي أو الدفاع عنها أو الدفاع عني".

وعن خصوصيّة العلاقة، كتب عمر عارف: "لقد أصبحت القصة على الملأ، لأننا للأسف لا نملك حياة خاصة، وأولئك الذين يعرفون هذا الكلام سيشعرون الضغط الذي يسببه ذلك".

وعن الكلام الذي نشره حول زوج والدته الملحّن المصريّ أحمد إبراهيم، قال عارف: "سأظل دائماً صادقا مع نفسي وسأظل دائماً إلى جانب الحقيقة، نعم لدي مشاكل معه، وأحتقره لأسباب عديدة".

وعن علاقته مع والدته أنغام، علّق عارف: " لا تفكر لثانية واحدة في أنني أريد أن أؤذي والدتي"، وتابع: "كل الأشخاص الذين يعتقدون أنهم يعرفون ما يحدث ويعرفون ما هو الأفضل لنا، اهتموا بشؤونكم الخاصة، لأنك لا تعرف شئ، أنت لا تحب أمي أكثر مني".

ووجّه كلامه في الختام لوالدته أنغام، وقال: "أنا أحبك على الرغم من كل شيء.، أنا وشقيقي عمودك الفقري ولا يمكن لأحد أن يحل مكاننا، فأنا لست مؤقتاً مثل بعض الناس.. أنا إلى الأبد. أمي أنا أحبك".