مريم حسين تعلق على حكم حبسها وإبعاد...

أخبار النجوم

مريم حسين تعلق على حكم حبسها وإبعادها عن الإمارات: عندي بنية!

علقت الفنانة المغربية مريم حسين، على الحكم الصادر بسجنها 3 أشهر وترحيلها من الإمارات، في قضية هتك عرضها مع مطرب راب عالمي بالتراضي خلال أحد الحفلات، وبراءة الإعلامي صالح الجسمي من تهمة الخوض في عرضها. وخرجت مريم في مقطع فيديو نشرته على أحد حسابتها بموقع التواصل الاجتماعي تقول إن المطرب المذكور كان متواجدًا معها في حفل عيد ميلاد أحد أقاربها وتم التصوير من أحد لا تعرفه، مضيفة أنها ستضع الفيديو الذي صار عليه قضية هتك العرض وأخذت عليه حكمًا. https://www.youtube.com/watch?v=GO5sty8VRJk&feature=youtu.be وردًا على الحكم الصادر بالسجن والإبعاد قالت مريم حسين: "أنا انسانة أحترم قانون الدولة وأحترم الأحكام التي تصدر علي وأحترم

علقت الفنانة المغربية مريم حسين، على الحكم الصادر بسجنها 3 أشهر وترحيلها من الإمارات، في قضية هتك عرضها مع مطرب راب عالمي بالتراضي خلال أحد الحفلات، وبراءة الإعلامي صالح الجسمي من تهمة الخوض في عرضها.

وخرجت مريم في مقطع فيديو نشرته على أحد حسابتها بموقع التواصل الاجتماعي تقول إن المطرب المذكور كان متواجدًا معها في حفل عيد ميلاد أحد أقاربها وتم التصوير من أحد لا تعرفه، مضيفة أنها ستضع الفيديو الذي صار عليه قضية هتك العرض وأخذت عليه حكمًا.

وردًا على الحكم الصادر بالسجن والإبعاد قالت مريم حسين: "أنا انسانة أحترم قانون الدولة وأحترم الأحكام التي تصدر علي وأحترم كل شيء ولكن هذا حكم مبدئي وليس نهائيًا وإن شاء الله نطلب الاستئناف شوي شوي".

وتابعت: "كل الناس ترقص، كل الناس تحتفل"، مختتمة: "إن الله يمهل ولا يهمل وما تنسى إن عندك عيال وأنا عندي بنية" في رسالة إلى صالح الجسمي.

وقبل يومين قضت محكمة جنح دبي، بسجن مريم، 3 أشهر والإبعاد عن الإمارات بعد الحكم في قضية هتك العرض مع مغني راب، أثناء أحد الاحتفالات.

واشتعلت الخلافات بين الجسمي ومريم حسين عندما أعلن الأول، العام الماضي، أنه يرغب في مقاضاتها على خلفية انتشار فيديو مصور نسب إليها ووصف بالإباحي.

واعتبر الجسمي أنّ الممثلة حسين لا تكف عن المغامرات، ودائمًا تحاول أن تصنع لنفسها النجاح لكن بطريقة خارجة عن اللياقة.

ومريم حسين من مواليد 1988، وهي مغربية عراقية، تعمل في التمثيل، وتقيم في الإمارات.