هل يعيش أحمد إبراهيم بعيدًا عن أنغا...

أخبار النجوم

هل يعيش أحمد إبراهيم بعيدًا عن أنغام؟

منذ زواج الفنانة المصرية، أنغام، من الموزع أحمد إبراهيم، لم تتوقف الشائعات والحديث عن الثنائي في الوسط الإعلامي والصحفي. لكن المفاجئ أنَّ هنالك أخبارًا ترددت تفيدُ بتوتر علاقتهما مؤخرًا، خصوصًا بعد أن حذفت أنغام رسالةً غراميةً عبر حسابها على إنستغرام، كانت أرسلتها بخطِ يدها إلى زوجها، نتيجة أنباءٍ عن إعادة أحمد إبراهيم زوجته الأولى ياسمين عيسى إلى عصمته. ورغم نفي أنغام لهذه الشائعات، أشارت معلوماتٌ صحفية أنَّ الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم، نقل معيشته إلى الاستوديو الخاص به، حيث يظل هناك طوال الوقت رافضًا الانتقال إلى منزل زوجته الأولى ياسمين عيسى التي أعادها إلى ذمته من دون علمها، وأيضًا رفض المكوث

منذ زواج الفنانة المصرية، أنغام، من الموزع أحمد إبراهيم، لم تتوقف الشائعات والحديث عن الثنائي في الوسط الإعلامي والصحفي.

لكن المفاجئ أنَّ هنالك أخبارًا ترددت تفيدُ بتوتر علاقتهما مؤخرًا، خصوصًا بعد أن حذفت أنغام رسالةً غراميةً عبر حسابها على إنستغرام، كانت أرسلتها بخطِ يدها إلى زوجها، نتيجة أنباءٍ عن إعادة أحمد إبراهيم زوجته الأولى ياسمين عيسى إلى عصمته.

img

ورغم نفي أنغام لهذه الشائعات، أشارت معلوماتٌ صحفية أنَّ الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم، نقل معيشته إلى الاستوديو الخاص به، حيث يظل هناك طوال الوقت رافضًا الانتقال إلى منزل زوجته الأولى ياسمين عيسى التي أعادها إلى ذمته من دون علمها، وأيضًا رفض المكوث في بيت الفنانة أنغام التي تزوجها رسميًا في شهر شباط الماضي.

وتقول المصادر إن إبراهيم يلتقي أولاده في الاستوديو، مبتعدًا عن وسائل الإعلام، ويمكثون معه أيامًا عدة، حتى لا يبتعد عنهم أو يشعروا بمشاكله الشخصية مع والدتهم.

يُذكر أن إبراهيم أصبح يظهر فقط في المناسبات الرسمية مع أنغام سواء في حفلاتها أو تكريماتها فقط، ومنها ظهوره الأخير معها في حفل توزيع جوائز "الميما" أثناء تسلمها جائزة "أفضل فنانة مصرية".

يشار إلى أنَّ أنغام تعرضت لعدة شائعاتٍ في الأيام الماضية، تفيدُ بتوتر علاقتها مع زوجها، وعودته لزوجته الأولى وأم أبنائه، لكنها نفت كل تلك الشائعات ونشرت صورةً عبر حساباتها الرسمية، خلال تواجدها مع إبراهيم في إحدى الحفلات الغنائية، وعلقت قائلةً: "مع إني ما بحبش السّيلفي حبيت الصورة عشان إيده على كتفي زي ماهو دائمًا إيده على كتفي وساندني".

img

ورغم الصورة التي نشرتها، ما زالت علاقة الثنائي بموضع الشّك بالوسط الفني، وذلك لأنَّ بعض التصرفات أثارت المزيد من الشّكوك حول وجود خلافاتٍ بينهما، خاصةً عندما أصرت على النزول من السّيارة في إحدى الجولات الفنية ودخول المسرح بمفردها، ليأتي زوجها لاحقًا من خلفها محاولاً إمساك يدها لتحسين صورته أمام الحضور، ولكن أنغام لم تعره انتباهًا، وبعد تركيز رواد مواقع التواصل الاجتماعي على هذا الموقف، عادت أنغام وظهرت برفقة زوجها في حفل محمد حماقي لتنفي وجود توترات.

بين نفيٍ وتأكيد، ما صحّة ما يتداول حول علاقتهما، وهل هي مجرد محاولات من أنغام لإثارة الجدل أم أن الارتباط الرابع في حياة أنغام على وشك النهاية؟.