لطيفة: لم أحب كاظم الساهر كرجل.. وم...

أخبار النجوم

لطيفة: لم أحب كاظم الساهر كرجل.. وممكن أستضيف هيفاء ببرنامجي الثّاني!

كشفت الفنانة التونسيّة، لطيفه، حقيقة وجود قصّة حبّ بينها، وبين الفنان العراقيّ، كاظم الساهر، موضّحة، أنّها تحبّه كفنان فقط، ولا توجد أيّ مشاعر أخرى. مشيرة، إلى أنّ كلّ الأخبار التي تمّ تداولها حول هذا الموضوع مجرّد إشاعات وليس أكثر. وقالت خلال استضافتها في أحد البرامج التلفزيونيّة: "حبيته كفنان أكيد لكن مش كرجل.. وعندما كنا نعمل معًا كنت أنا متزوجة". وتابعت: "نحن حققنا نجاحات كثيرة مع بعض، وقدمنا أغاني كل الناس تغنيها حتى الآن.. وآخر مره تحدثنا كان منذ شهرين، حيث كان سيحل ضيفًا على برنامجي واعتذر لي لأنه كان في كندا". أما عن سبب اقتصارها في اختيار ضيوفها على الفنانين

كشفت الفنانة التونسيّة، لطيفه، حقيقة وجود قصّة حبّ بينها، وبين الفنان العراقيّ، كاظم الساهر، موضّحة، أنّها تحبّه كفنان فقط، ولا توجد أيّ مشاعر أخرى. مشيرة، إلى أنّ كلّ الأخبار التي تمّ تداولها حول هذا الموضوع مجرّد إشاعات وليس أكثر.

وقالت خلال استضافتها في أحد البرامج التلفزيونيّة: "حبيته كفنان أكيد لكن مش كرجل.. وعندما كنا نعمل معًا كنت أنا متزوجة".

وتابعت: "نحن حققنا نجاحات كثيرة مع بعض، وقدمنا أغاني كل الناس تغنيها حتى الآن.. وآخر مره تحدثنا كان منذ شهرين، حيث كان سيحل ضيفًا على برنامجي واعتذر لي لأنه كان في كندا".

أما عن سبب اقتصارها في اختيار ضيوفها على الفنانين الرّجال فقط، في الموسم الأوّل من برنامجها "حكايات لطيفة"، قالت: "السبب وراء إن كل ضيوفي رجال هو أن الفقرة بنهاية البرنامج بتكون ديو بيني وبين الضيف فكان فكرة البرنامج إنه يكون الديو بين راجل وست".

وتراجعت لطيفة، عن تصريحها بشأن الفنانة اللبنانيّة، هيفاء وهبي، حيث سبق وصرّحت بأنّ سبب عدم استضافتها لها في برنامجها القديم، هو أنّ صوتها لا يصلح للأغاني الطّربيّة، قائلة: "آه ممكن أستضيف هيفاء في الحلقة الأولى من الموسم الثاني للبرنامج.. وسبب عدم استضافتي لها في برنامجي الأول هو طبيعة البرنامج الذي يعتمد على الطرب، بالإضافة إلى أن اختيار أسماء الضيوف لم يكن في يدي وقتها، أما برنامجي الجديد فلي الحرية في اختيار ضيوفي".

وتحدّثت عن سبب رفضها لغناء أغنية "آه ونص"، عندما عرضت عليها قبل الفنانة، نانسي عجرم، معلقة: "سبب رفضي لغنائها هو أنني كنت قد غنيت أغنية (أصالحك وماله)، فكان لا يمكن أن أكرر نفس المعنى.. ولست نادمة على رفضها بل بالعكس فرحت أن هناك نجمة جديدة طالعة اسمها نانسي عجرم وقتها".