نجوم الفنّ والإعلام يتضامنون مع ريه...

أخبار النجوم

نجوم الفنّ والإعلام يتضامنون مع ريهام سعيد في محنة مرضها.. شاهدي

تسابق عدد من نجوم الفنّ والإعلام، عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ، بتطبيقاته المختلفة، على مؤازرة الإعلاميّة المصريّة، ريهام سعيد، بعدما صُدموا بخبر مرضها القاتل، في حال وصوله للمخ، وما زاد الأمر توتّرًا، هو كتابة ريهام لوصيّتها، بسبب خطورة المرض، المسمّى علميًا بـ"بكتيريا الوجه". وحرص مشاهير الفنّ والإعلام، على كتابة الدعوات، بالشّفاء للإعلاميّة المصريّة، معلنين مساندتهم لها في محنتها، حتى تمرّ منها بخير. ويرصد "فوشيا" في السّطور التالية، أبرز من تضامنوا مع الإعلاميّة الشّهيرة، إضافة إلى تفاصيل الحالة الصّحيّة لريهام، حاليًا، وطبيعة المرض، ومدى خطورته. وكتبت الفنانة المصرية، ريم البارودي، تعليقًا لريهام سعيد، من خلال الصّورة التي نشرتها الأخيرة، عبر حسابها على

تسابق عدد من نجوم الفنّ والإعلام، عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ، بتطبيقاته المختلفة، على مؤازرة الإعلاميّة المصريّة، ريهام سعيد، بعدما صُدموا بخبر مرضها القاتل، في حال وصوله للمخ، وما زاد الأمر توتّرًا، هو كتابة ريهام لوصيّتها، بسبب خطورة المرض، المسمّى علميًا بـ"بكتيريا الوجه".

وحرص مشاهير الفنّ والإعلام، على كتابة الدعوات، بالشّفاء للإعلاميّة المصريّة، معلنين مساندتهم لها في محنتها، حتى تمرّ منها بخير.

ويرصد "فوشيا" في السّطور التالية، أبرز من تضامنوا مع الإعلاميّة الشّهيرة، إضافة إلى تفاصيل الحالة الصّحيّة لريهام، حاليًا، وطبيعة المرض، ومدى خطورته.

وكتبت الفنانة المصرية، ريم البارودي، تعليقًا لريهام سعيد، من خلال الصّورة التي نشرتها الأخيرة، عبر حسابها على "إنسغرام"، وكتبت فيها وصيّتها، فقالت ريم: "إنتي قد كل الأزمات وبتعديها بحب ودعوات الناس ليكي وإنتي حمولة وقوية بالله وزي ما بقولك يا جبل ما يهزك ريح وإن شاء هتعدي وحتقومي، يارب يشفيكي ويعافيكي ويراضيكي وترجعي لجمهورك وتنوري الشاشة قريبًا".

أما الرّاقصة الاستعراضيّة، والفنانة دينا، فكتبت من خلال نفس الصّورة، تعليقًا قالت فيه: "حبيبتي ربنا يديكي العمر، شدة وتزول إن شاء الله تبقي زي الفل، ألف سلامة عليكي".

وقالت الفنانة المصريّة، بدرية طلبة: "ربنا يطول في عمرك ويديكي الصحة علشان ولادك وحبايبك ويبعد عنك الأذى والمؤذيين"، أما الإعلامية والمذيعة رنا هويدي، فكتبت: "حبيبتي ربنا يقويكي يا رب".

img

ونشرت الفنانة، مي كساب، تغريدة عبر حسابها على "تويتر"، ساندت فيها ريهام سعيد، فقالت: "#ريهام_سعيد ربنا يشفيكي وتقومي بألف سلامة ويخليكي لجوزك وأولادك وكل اللي بيحبوكي".

أما الإعلاميّ، شريف مدكور، فعبّر عن حزنه الشّديد، بسبب خبر مرض الإعلاميّة، ريهام سعيد، فكتب عبر حسابه الخاصّ على "فيسبوك"، قائلًا: "يا ريهام انا قلبي واجعني عليكي قوي".

وتابع: "الرجاء الدعاء للزميلة العزيزة الصديقة ريهام سعيد، إن شاء الله خير، ريهام قامت بمساعدة ناس كثير وكم الأطفال اللي وفرت ليهم العلاج غير عادي ودايمًا بتشتغل وبتعمل مجهود أقل حاجة نعملها هي الدعاء والصلاة ليها".

الرجاء الدعاء للزميلة العزيزه الصديقه ريهام سعيد ان شاء الله خير ريهام قامت بمساعدة ناس كثير و كم الأطفال اللي وفرت...

Posted by Sherif Madkour on Saturday, June 29, 2019

وأضاف: "حبيبة قلبي يا ريهام، أنا شاهد على كل عمل الخير اللي انتي عملتيه في ميزان حسناتك إن شاء الله، أنا واثق إنك حتكوني زي الفل وترجعي تشتغلي أحسن من الأول يا رب الشفاء ليكي".

وبعدها، نشر شريف مدكور، مقطع فيديو عبر "فيسبوك"، دافع فيه عن ريهام سعيد، وطالب جمهوره بالدّعاء لها، وقال "مدكور": "ريهام سعيد أتظلمت من المجتمع ولم أعرف حتى الآن ما السبب".

ارحموا ريهام سعيد

Posted by Sherif Madkour on Saturday, June 29, 2019

وواصل: "الناس اللي مش عاجبها ريهام سعيد متتفرجش عليها، أنا متأكد من أنها شخصية قوية وربنا هينصرها وهتقوم من مرضها، ده كفاية الحلقة اللي عملتها في القدس وأترما عليها قنبلة، ريهام عملت في حياتها 3 آلاف حلقة لو 100 مش حلوين طيب ليه الهجوم ده".

وقالت ياسمين الخطيب، في تغريدة لها، عبر حسابها على "تويتر": "خالص تمنياتي بالشفاء العاجل للزميلة ريهام سعيد، أدعو الله أن يُنزل رحمته على آلامها فتبرأ، ويتم شفاءها من أجل أبنائها وأحبائها".

أما الفنانة عبير صبري، فنشرت صورة لريهام سعيد، عبر حسابها على "إنستغرام"، وعلّقت: "ألف سلامة عليكي يا ريهام ربنا يشفيكي ويعافيكي ويخليكي لولادك وجوزك وأهلك وكل محبينك.. ادعولها".

وأعرب الإعلاميّ، عمرو أديب، عن تمنياته بالشّفاء العاجل للإعلاميّة، ريهام سعيد، خلال تقديمه برنامج "الحكاية"، فقال أديب، إنّ الإعلاميّة، ريهام سعيد، نشرت على صفحتها في إنستغرام، أنّها مصابة بمكروب في الوجه، ولو وصل للمخّ، قد يهدد حياتها. وطلبت من جمهورها الدعاء لها، مضيفةً: "في وفاتي لا تهجروني ولا تحرموني من الدعاء سامحوني جميعكم فالدنيا أصبحت مخيفة والموت لا يستأذن أحدًا".

وتابع: "كلام صادم، كل تمنياتنا بالشفاء العاجل لها، ربنا ياخد بإيدها وتقدر ترجع تاني لجمهورها، أنا مش فاهم المرض ده إيه وطبيعته إيه، بس إحنا بنتمنى لها كل الشفاء".

من جانبها، طمأنت الإعلاميّة، لبني عسل، الجمهور على صحّة الإعلاميّة، ريهام سعيد، فقالت "عسل"، من خلال تقديمها برنامج "الحياة اليوم"، عبر فضائية "الحياة": "كلام كتير اتقال عن صحة ريهام سعيد، ونتمنى لها كل الخير والسلامة، وإن شاء الله ترجع وتنور الدنيا كلها".

وأضافت: "إحنا اتصلنا بيها علشان نطمن على صحتها، وريهام كويسة وإن شاء الله تبقي كويسة أحسن وأحسن بحق الخير اللي بتعمله".

وأوضحت: "ريهام سعيد بتطمن حضراتكم وبتقولكم هي جايه قريب، وشدة وتزول وإن شاء الله ترجع وتنور مكانها".

وكشف الدكتور أحمد السحار، أستاذ جراحة التجميل بجامعة القاهرة، عن الحالة، طبيعة مرض بكتيريا الوجه، الذي أصاب الإعلامية ريهام سعيد، فقال خلال استضافته ببرنامج "الستات مايعرفوش يكدبوا"، إنّ هناك منطقة في الوجه، تُسمّى المنطقة الخطرة، وهي تشمل منطقة فوق العين، والفم، وتحت الأنف.

وأوضح، أنّ أيّ التهاب سواء في الجلد، أو في أي عضو معيّن في هذه المنطقة، من الممكن أنْ يصل إلى المخّ بسهولة.

وأوضح "السحار" أنّ البكتيريا تعتبر جرثومة، من الممكن أنْ يتعرّض الجميع للإصابة بها، وليس لها مواعيد محدّدة، منوهًا، إلى أنّ من أهمّ أسباب الإصابة بها، نقص المناعة، أو تعرّض وجه الإنسان لالتهابات، وتركها دون علاج، ممّا يسبب الإصابة بالبكتريا، أو تناول مضادّات حيويّة بكميّات كبيرة.

واستطرد، الطبيب، أنّ أوردة هذه المنطقة الخطرة في الوجه، تتّصل مباشرة بأوردة المخّ والأنف، ولها مصدران لتوصيل البكتيريا بالمخّ، أوّلهما مصدر من الجلد الخاصّ بالمنطقة الخطرة من الوجه، والآخر من داخل الأنف، وتحديدًا لقاع الجمجمة.

وكتبت الإعلامية المصريّة، ريهام سعيد، وصيّتها الأخيرة، بعد انتشار خبر إصابتها ببكتيريا في وجهها، أجبرتها على الخضوع لعملية جراحيّة خطيرة، حيث أوصت بالدّعاء لها وعدم هجرتها.

وقالت ريهام سعيد، في منشور لها عبر حسابها على موقع الصّور، والفيديوهات "إنستغرام"، من خلال نشر صورة كتبت فيه: "الأولى والأخيرة.. حين وفاتي لا تهجروني ولا تحرموني من الدعوات".

وطالبت جميع جمهورها بمسامحتها، والعفو عن أيّ خطأ، أو موقف جمعهما، مؤكدًة، أنّ الموت بات قريبًا من الجميع، فواصلت: "سامحوني جميعًا، فالدنيا أصبحت مخيفة، فالموت لا يستأذن أحدًا".

وكانت مصادر خاصّة قد كشفت لـ"فوشيا"، أنّ الجراحة التي خضعت لها ريهام، تمثّل خطرًا كبيرًا عليها، حيث مازالت هناك محاولات من الأطباء، للقضاء على الميكروب.

وأوضحت المصادر، أنّ الأطباء يتخوّفون من وصول البكتيريا إلى المخّ، حيث من المقرّر أنْ تخضع لعلاج مكثّف، خلال الفترة المقبلة، حتى لا تنتشر تلك البكتيريا في الجسم، ويصعب السّيطرة عليها، والتي قد تؤدّي بدورها إلى الوفاة.

وتابعت: "الأطباء شددوا على ريهام بضرورة الراحة لمدة شهر، ومنع أي زيارة أو رؤية أحد خلال هذا الشهر".

يُذكر، أنّ ريهام سعيد من الشّخصيّات المثيرة للجدل في مصر، حيث دائمًا ما تدخل في صراعات مع المشاهير، كان آخرهم الفنانة ياسمين صبري، التي وصفتها بـ"عديمة الأخلاق"، بسبب سخريتها من المصابين بـ"متلازمة داون".