عاصي الحلاني: أعاني من مشكلة صحيّة...

أخبار النجوم

عاصي الحلاني: أعاني من مشكلة صحيّة بالعظام ومؤمنٌ بقدري!

حسم الفنّان اللّبنانيّ، عاصي الحلاني، المواقف المثيرة للجدل، على مواقع التّواصل الاجتماعيّ، والإشاعات التي تطارده، خلال الفترة الأخيرة. وأبرزها، خلافه مع مواطنه المطرب وائل كفوري، وحقيقة تركه المسرح، بسبب الفنّانة هيفاء وهبي. وقال عاصي الحلاني، خلال لقائه في برنامج "عائشة شو"، مع الإعلاميّة عائشة عثمان، إنّ المطرب وائل كفوري، من الفنّانين المتمّيزين، والوجه المشرق خارج لبنان، وهو نجم، وله أرشيف فنيّ كبير. وأوضح، أنّ حقيقة الخلاف، هي مجرّد محاولة من قبل البعض للوقيعة بينهما، متابعًا:" أعتقد أنا وائل كافوري، ووائل جسار، وملحم زين، ومعين شريف، من نجوم زحلة وبعبلك وكل ما علا صوتهم فإنه صورتنا تصل وهم كوكبة حلوة ونشوف

حسم الفنّان اللّبنانيّ، عاصي الحلاني، المواقف المثيرة للجدل، على مواقع التّواصل الاجتماعيّ، والإشاعات التي تطارده، خلال الفترة الأخيرة. وأبرزها، خلافه مع مواطنه المطرب وائل كفوري، وحقيقة تركه المسرح، بسبب الفنّانة هيفاء وهبي.

وقال عاصي الحلاني، خلال لقائه في برنامج "عائشة شو"، مع الإعلاميّة عائشة عثمان، إنّ المطرب وائل كفوري، من الفنّانين المتمّيزين، والوجه المشرق خارج لبنان، وهو نجم، وله أرشيف فنيّ كبير.

وأوضح، أنّ حقيقة الخلاف، هي مجرّد محاولة من قبل البعض للوقيعة بينهما، متابعًا:" أعتقد أنا وائل كافوري، ووائل جسار، وملحم زين، ومعين شريف، من نجوم زحلة وبعبلك وكل ما علا صوتهم فإنه صورتنا تصل وهم كوكبة حلوة ونشوف حالنا فيهم".

وعن تركه خشبة المسرح، بسبب هيفاء وهبي، قال "الحلاني"، إنّه أقدم على ترك خشبة المسرح، والمغادرة في إحدى الحفلات، التى كانت موجودة بها "هيفاء وهبي"، ورفض الغناء بسبب عدم اهتمام الجمهور بغنائه، واهتمامهم بالتقاط الصّور مع هيفاء.

وبيّن "الحلاني"، أنّه يكره شيئين، أولهما التّحدّث دون الإنصات، أو الغناء دون الاهتمام، موضحًا، أنّ أفضل هواياته الفروسية، متابعًا: "إننى قريب من الله، ومواظب على الصلاة ومؤمن بقدري، ولدي صبر على كل مصائب الحياة، ولدي مشكلة بالعظام، واستمر بالكشف ومتابعتها مع الأطباء، وأنني راض بقضاء الله، موجها رسالة لنفسه قائلا: "خلي قلبك مليان بالمحبة والصبر".

وعن خوضه تجربة التّمثيل، قال عاصي الحلاني، إنّه خاض تجربة التّمثيل بمسلسل "العراب"، بمشاركة عدد من النّجوم الكبار، مضيفًا، أنّ العرّاب تجربة لن يندم عليها، لأنّه شارك فيه، برفقة مجموعة من الأبطال، منهم سلوم حداد، وعبدالمنعم عمايري، وسلافة معمار.

واستطرد: "لست ضد التجربة، ومن الممكن أن أعيدها ووقتها سأكون دقيقَا أكثر في الاختيار، موضحًا أن المسلسل ظلم إعلاميًا واتحارب؛ لأنه كان هناك عراب آخر، وإذا شاءت الظروف وعرض عليه تكرار التجربة فإنه لن يرفضها".

وعن اهتماماته بمواقع "السوشال ميديا"، أوضح، أنّ العالم يعيش فى عصر مواقع التّواصل الاجتماعيّ، وأنّ لديه مكتبًا يهتمّ بما يُنشر على مواقع التّواصل الاجتماعىّ، وفى بعض الأحيان، يكتب بنفسه بعض المنشورات، ويشارك بعض الصّور.

وأضاف، أنّ عدد الشير واللايكات عبر السوشال ميديا، أرقام وهميّة وليست واقعيّة، إنّما الواقع فى الحفلات وأرشيف الأغاني، وما يدور على السوشال ميديا، من لايكات قليلة، أو كثيرة، ليست مقياسًا، والكبير بمكانته الحقيقيّة، واليوتيوب ليس مقياسًا، ولا أهتمّ بأرقامه.

وكشف أيضًا، عن أنّه أجرى عمليّة خطيرة، خلال تصويره برنامج ذا فويس، متابعًا: "أجريت عملية زراعة عظم، وجلست شهرًا ونصف على كرسي متحرك وكان لا يجب أن أقف، وكنت في "ذا فويس"أضحك مع لجنة التحكيم والجمهور وأنسى الألم".