بعيدًا عن رتابة الأعمال الدرامية ال...

أخبار النجوم

بعيدًا عن رتابة الأعمال الدرامية العربية.. "مسافة أمان" يقلبُ الموازين!

هل الموسم الدرامي الرمضاني الحالي "أقل نضجًا" من سنوات مضت؟! هو سؤال يؤكّد عليه العديد من المشاهدين ممن يتابعون الأعمال المعروضة على مختلف المحطات الفضائية. انتقادات كبيرة طالت مختلف الأعمال على مواقع التواصل الاجتماعي، واجتمعت على أن القصص الرومانسية كان مبالغًا بها، مع غياب الترابط بين الأحداث، والرتابة التي تتسم بها غالبية المشاهد، فضلاً عن "المماطلة" التي لا تخدم الأحداث!. كذلك، جاء التكرار بين أعمال حالية وسابقة دون الخروج بأحداث وحكايات جديدة تلفت المشاهد وتشدُّه نحو المتابعة، كل ذلك ربما جعل الموسم الحالي هو الأقل حضورًا مقارنة بسنوات مضت!. هذا الأمر ربما لم ينطبق على الدراما السورية والتي استطاعت في

هل الموسم الدرامي الرمضاني الحالي "أقل نضجًا" من سنوات مضت؟! هو سؤال يؤكّد عليه العديد من المشاهدين ممن يتابعون الأعمال المعروضة على مختلف المحطات الفضائية.

انتقادات كبيرة طالت مختلف الأعمال على مواقع التواصل الاجتماعي، واجتمعت على أن القصص الرومانسية كان مبالغًا بها، مع غياب الترابط بين الأحداث، والرتابة التي تتسم بها غالبية المشاهد، فضلاً عن "المماطلة" التي لا تخدم الأحداث!.

كذلك، جاء التكرار بين أعمال حالية وسابقة دون الخروج بأحداث وحكايات جديدة تلفت المشاهد وتشدُّه نحو المتابعة، كل ذلك ربما جعل الموسم الحالي هو الأقل حضورًا مقارنة بسنوات مضت!.

هذا الأمر ربما لم ينطبق على الدراما السورية والتي استطاعت في هذا الموسم استعادة مكانتها، والعودة إلى أمجادها، بأعمال ناجحة ومميزة مثل المسلسل الاجتماعي "مسافة أمان".

المسلسل الذي يشارك في بطولته عدد من نجوم سورية أبرزهم سلافة معمار، كاريس بشار، عبدالمنعم عمايري، قيس الشيخ نجيب، نادين حسام تحسين بك، هيا مرعشلي، وفاء موصللي وآخرون؛ استطاع أن يتفوّق في الحلقات ال 8 الأولى، مُقدّمًا للمشاهد العربي دراما تحترم عقله، وعملًا ممكن وصفه بـ "شبيه الشارع".

 img

واعتبر عدد كبير من المشاهدين أن "مسافة أمان" يقدّم دراما اجتماعية قريبة تشبه حياة الناس الحقيقية بعيدة عن المُغالاة في قصص الحب، وعن القصور والسيارات الفارهة.

ببساطة هي دراما بسيطة بدون أي تعقيدات تدخل القلوب تروي قصصًا نعيشها، حياة طبيعية غير مزورة، قصص عائلات تعيش بيننا، قصص عن الحب والخيانة والأنانية والفقر والقسوة وعنف الحرب.

img

يتحدّث العمل عن أهمية وجود مسافة أمان في حياة كل شخص حتى لا يقع بالمحظور، مليئة بالقصص الواقعية ومنها قصة حسام "عبدالمنعم عمايري" الزوج الأناني والذي لا يرغب بالإنجاب من زوجته نهال "نادين تحسين بك"، من أجل أن يعيش حياة خالية من المسؤولية، لتقتحم حياتهم جارتهم سراب "كاريس بشار" وتبدأ قصة جديدة بين حسام وسراب لعدم الاهتمام بمسافة الأمان بين علاقتهما.

img

هذا العمل أثبت للكل من صنّاع المسلسلات والنجوم والجمهور، أن العمل الناجح هو الذي يُحاكي حياة البشر الطبيعية، والذي ينقل همّهم ومشاكلهم.

يُشار إلى أن مسلسل "مسافة أمان" من كتابة إيمان السعيد وإخراج الليث حجو.