فستان "الدنيا ربيع" لسُعاد حسني.. هذه حكايته قبل بيعه بالمزاد!

فستان "الدنيا ربيع" لسُعاد حسني.. هذه حكايته قبل بيعه بالمزاد!

  • الأحد 28 أبريل 2019 14:52 2018-10-20 10:50:33

ما زالت الفنانة المصرية الراحلة سعاد حسني رمزًا من رموز الأناقة، فجميع إطلالات السندريلا حفرت علامات لا تنسى في تاريخ الموضة، إذ لا يمكننا التحدث عن الأزياء والفساتين دون ذكر اسمها.

فما زال فستانها وسط الزهور من فيلم ”أميرة حبي أنا“ من الموديلات التي لا تندثر، رغم مرور 45 عامًا على إنتاج الفيلم، الذي يتضمن أغنية ”الدنيا ربيع“.

الفستان الأحمر الذي ارتدته الساندريلا، من تصميم سوسن الصاوي، وهي ابنة أخت سعاد حسني خديجة، حيث كانت هي من تهتم بإطلالاتها بشكل دائم.

وكانت حسني تحرص دائمًا على اختياراتها للملابس والتصاميم في أي عمل تقدمه، بحيث يكون مناسبًا تمامًا للمشهد بكل ما يحويه من تفاصيل وسياق درامي.

والفستان الذي اختارته الساندريلا في أغنية ”الدنيا ربيع“، كانت راضية عنه جدًا وتحبه؛ لأنه مناسب مع الحركة والحيوية اللتين تتسم بهما أجواء الربيع.

يشار إلى أنه تم بيع الفستان الشهير بمزاد علني أقيم بعد وفاة حسني بعامين، وتم بيعه من ضمن خمسة مقتنيات أخرى خاصة بالسندريلا، وتخصيص المبلغ كتبرع لمستشفى 57357 كصدقة جارية عن روحها.

أما باقي فساتين السندريلا، فما زالت عائلتها تحتفظ بها حتى الآن، وذلك لعمل متحف خاص بمقتنياتها تخليدًا لذكراها.

 

قد يعجبك ايضاً