أخبار النجوم

جنيفر لوبيز بعضلاتٍ بارزة وجسدٍ منحوت.. وابنتها نُسخة مُصغّرة عنها!

على الرّغم من أنّها على مشارف بُلوغ سنّ الخمسين، إلّا أنّ النّجمة العالمية مُتعددة المواهب، جنيفر لوبيز، تعيش أفضل حالاتها الجسديّة، والصّحيّة، والعاطفية، والصّور التي التقطتها عدسات الباباراتزي، يوم الجُمعة الماضية، تُؤكّد ذلك. وشُوهدتْ لوبيز، وهي في طريقها إلى دخول صالة "Somi Fitness" الرّياضية التي تقع في ميامي، في عُطلة نهاية الأسبوع الماضية، واصطحبتْ النّجمة ابنتها "إيم"، البالغة من العُمر 11 عامًا معها إلى صالة الجيم. وكانت جنيفر على أتمّ الاستعداد لبدء مُمارسة التّمارين الرّياضية في ذلك اليوم، إذْ بدا ذلك واضحًا تمامًا، من الإطلالة الرّياضية التي اختارتها، فارتدتْ حمّالة صدر رياضية بيضاء، نسّقتها مع بنطلون رياضيّ سكينيّ، جاء باللّونين، الأبيض

على الرّغم من أنّها على مشارف بُلوغ سنّ الخمسين، إلّا أنّ النّجمة العالمية مُتعددة المواهب، جنيفر لوبيز، تعيش أفضل حالاتها الجسديّة، والصّحيّة، والعاطفية، والصّور التي التقطتها عدسات الباباراتزي، يوم الجُمعة الماضية، تُؤكّد ذلك.

وشُوهدتْ لوبيز، وهي في طريقها إلى دخول صالة "Somi Fitness" الرّياضية التي تقع في ميامي، في عُطلة نهاية الأسبوع الماضية، واصطحبتْ النّجمة ابنتها "إيم"، البالغة من العُمر 11 عامًا معها إلى صالة الجيم.

وكانت جنيفر على أتمّ الاستعداد لبدء مُمارسة التّمارين الرّياضية في ذلك اليوم، إذْ بدا ذلك واضحًا تمامًا، من الإطلالة الرّياضية التي اختارتها، فارتدتْ حمّالة صدر رياضية بيضاء، نسّقتها مع بنطلون رياضيّ سكينيّ، جاء باللّونين، الأبيض والرّمادي.

وكشفتْ ملابس لوبيز الرّياضيّة عن جسدها المنحوت، حيث بدتْ بعضلاتٍ بارزة، ومعدة ممشوقة، وسيقانٍ رشيقة، وهي نتيجة التّمارين الرّياضية القاسية، التي تُمارسها النّجمة؛ وذلك تحضيرًا لدورها كراقصة تعرّ، في فيلمها القادم "Hustlers"، والذي سيتمّ إطلاقه في صالات السّينما العالميّة في شهر سبتمبر المُقبل.

img

وأكملتْ جينيفر إطلالتها، بحمل حقيبة بيركين فاخرة، مصنوعة من جلد التّمساح، اختارتها من علامة هيرمس، وحمتْ عينيها من أشعة الشّمس، بارتداء زوجٍ من العدسات العصرية، لونها من اللون البنفسجيّ، اختارتها من تعاونها مع علامة "QUAY x JLO" بسعر 58 دولارًا.

ورافقتْ "إيم" والدتها جنيفر إلى الصّالة الرّياضية، فبدتْ نُسخة مُصغّرة عنها، بسبب الشّبه الكبير الذي يجمع بينهما، فارتدتْ الطّفلة فُستان القميص بتسايل الماكسي، ونسّقتْ معه حذاءًا رياضيًّا، أبيض اللّون.

وبعد حرق الكثير من السّعرات الحرارية، غادرتْ الأمّ وابنتها إلى مطعم "P.F. Changs" لتناول وجبة الغداء، ورافقهما حينئذٍ خطيب جينيفر، أليكس رودريغز، وابنتاه ناتاشا وإيلا.