هل خطّط جيف بيزوس ولورين سانشيز للانفصال عن زوجيهما ليرتبطا؟

هل خطّط جيف بيزوس ولورين سانشيز للانفصال عن زوجيهما ليرتبطا؟

  • السبت 06 أبريل 2019 18:51 2018-10-20 10:50:33

لم يمضِ يوم على إعلان اتفاق طلاق أغنى رجلٍ في العالم جيف بيزوس من زوجته ماكنزي، حتى تقدّمت صديقته لورين سانشيز بطلب الطلاق من زوجها باتريك وايتسل، فيما يبدو أنها خطة مُعدّة مسبقًا للارتباط بالملياردير الأميركي.

ووضعت مقدّمة الأخبار السابقة، لورين سانشيز، أمام المحكمة طلب الطلاق من زوجها، المدير التنفيذي في شركة مواهب بهوليوود، باتريك وايتسل، بعد ارتباطٍ استمر 13 عامًا، طالبةً من زوجها أن يستفيدا من الحضانة المشتركة لطفليهما.

ووفقًا للوثائق التي قدّمتها سانشيز، يبدو أن الزوجين متفقان على الطلاق، وأن كلاهما يبحث عن حضانة مشتركة لطفليهما، ولا يطلب أي منهما الانفراد بالحضانة، بحسب مجلة ”بيبول“ الأمريكية.

وجاء هذا الطلب بعد يوم واحد من إعلان بيزوس، على ”تويتر“ أنه أنهى طلاقه من زوجته السابقة ماكنزي، مقابل حصولها على 25% من ثروته كاملة، أو حوالي 36 مليار دولار، بينما يحتفظ بيزوس بـ 75٪ من أسهم أمازون للزوجين السابقين، بنحو 110 مليارات دولار ، وفقًا لفوربس، ليبقى بذلك أغنى شخصٍ في العالم.

وفي تغريدةٍ نشرها بيزوس قال فيها: ”أنا ممتن للغاية لجميع أصدقائي وعائلتي للتواصل مع التشجيع والحب، إنه يعني لي الكثير، وماكنزي هي الأهم من ذلك كله“.

وفي وقتٍ سابق، كشفت عدّة تقارير إخبارية، أن علاقةً حميمةً تجمع بين بيزوس وسانشيز، سواءً في الطائرات الخاصة أو في الفنادق والمطاعم، وتحدّثت عن تبادل الاثنين الرسائل والصور بينهما، وأنهما على علاقةٍ منذ وقتٍ طويل.

قد يعجبك ايضاً