علا الفارس تردّ على حملة سعوديات ضد...

أخبار النجوم

علا الفارس تردّ على حملة سعوديات ضدها "أم القمل والصيبان"!

تعرضت الإعلامية علا الفارس لهجوم من قبل المغرّدين والمغرّدات السعوديات في تويتر بعد اتهام "الفارس" السعوديات بأنهن يشترين حفنة من القمل بـ 100 ريال لوضعها في رؤوسهن لتحسين الشعر. ودشّن المغردون السعوديون وسمًا حمل عنوان #علا_فارس_ام_القمل_والصيبان فحظي بتعليقات كثيرة للرد على علا الفارس، إلا أنها لم تقف صامتة. وردت الإعلامية الأردنية على الهجوم الواسع بنشر صورة عبر تويتر، ركّزت فيها على شعرها وعلقت: "ما لقوا في الورد عيب قالوا له يا أحمر الخدين.. هذه أحدث صوري بشعري المنسدل.. إهداء لأصحاب الهاشتاق الذي ظهر لي في الترند". وأضافت: "الله يرزقنا فضاوتكم.. مش نايمين الليل يا ويلي عليكم وانتوا تغردوا #علا_فارس_ام_القمل_والصيبان أهنئ

تعرضت الإعلامية علا الفارس لهجوم من قبل المغرّدين والمغرّدات السعوديات في تويتر بعد اتهام "الفارس" السعوديات بأنهن يشترين حفنة من القمل بـ 100 ريال لوضعها في رؤوسهن لتحسين الشعر.

ودشّن المغردون السعوديون وسمًا حمل عنوان #علا_فارس_ام_القمل_والصيبان فحظي بتعليقات كثيرة للرد على علا الفارس، إلا أنها لم تقف صامتة.

img

وردت الإعلامية الأردنية على الهجوم الواسع بنشر صورة عبر تويتر، ركّزت فيها على شعرها وعلقت: "ما لقوا في الورد عيب قالوا له يا أحمر الخدين.. هذه أحدث صوري بشعري المنسدل.. إهداء لأصحاب الهاشتاق الذي ظهر لي في الترند".

وأضافت: "الله يرزقنا فضاوتكم.. مش نايمين الليل يا ويلي عليكم وانتوا تغردوا #علا_فارس_ام_القمل_والصيبان أهنئ صاحب الهاشتاق على الاسم فكل ٌيرى الناس بعين طبعه".

img

وعادت علا الفارس مجددًا ثم حذفت المنشور واستبدلته بآخر فيه الصورة نفسها، وعلقت عليها قائلة: "صباح الورد والتصوير الجميل".

وكانت علا قد طالبت السلطات السعودية بملاحقة بعض المغردين الذين اتهمتهم بالطائفية والعنصرية، وقالت في تغريدة: "المجتمع السعودي في عهد الملك سلمان، لمس قرارات سريعة ورادعة تجرم الطائفية والعنصرية، وهو النظام الأساسي للحكم في المملكة، أتمنى من السلطات تطبيق ذلك بملاحقة بعض المغردين وأصحاب هذه الممارسات؛ اذ إنهم لا يتوقفون عن بث هذه السموم تجاه أبناء وطنهم أولا ثم المقيمين والأصدقاء".

يشار إلى أن الفارس أعلنت في فبراير الماضي مغادرتها محطة mbc، ونشرت تغريدة قالت فيها: "الجمهور العزيز.. رغم التأويلات العديدة والحملات الكثيرة التي ما زلت احتفظ بحق الرد عليها.. أخبركم أن علاقتي التعاقدية مع مجموعة ام بي سي انتهت فعليا عام 2019..علما انني تقدمت باستقالتي بداية 2017 للانتقال الى مجموعة روتانا وتم تعطيل هذا التعاقد حينها لأسباب نتحدث عنها لاحقا".