رامي مالك بعد فوزه بالأوسكار: أحبك...

أخبار النجوم

رامي مالك بعد فوزه بالأوسكار: أحبك يا أمي.. وأنا ابن لمهاجرين مصريين!

عبّر الفنان الأمريكيّ، من الأصول المصرية، رامي مالك، عن سعادته بفوزه بجائزة أوسكار، عن خانة "أفضل ممثل"، موجهًا الشّكر لوالدته ووالده، وكلّ من آمن بموهبته. وألقى الفنان المصريّ الأمريكيّ، البالغ من العمر 37 عامًا، كلمة بعد فوزه بـ"الأوسكار"، حيث قال لوالدته: "أحبك يا أمي، فخور بتلك اللحظة، فخور لأنك معكي وشاهدة على النجاح". وقابلتْ والدته هذه الكلمات بالدّموع، حيث كانت تجلس مع الحضور، وواستها ابنتها، بتقبيلها. وأضاف رامي مالك: "أنا ابن لمهاجرين مصريين، وأشعر بالامتنان إلى جميع الحضور هنا"ـ مؤكدًا أنه سيعتز بتلك اللحظة طيلة حياته، لأن جزء من سيرته يُسّطر بهذا الفوز.   Rami Malek on his #Oscars win

عبّر الفنان الأمريكيّ، من الأصول المصرية، رامي مالك، عن سعادته بفوزه بجائزة أوسكار، عن خانة "أفضل ممثل"، موجهًا الشّكر لوالدته ووالده، وكلّ من آمن بموهبته.

وألقى الفنان المصريّ الأمريكيّ، البالغ من العمر 37 عامًا، كلمة بعد فوزه بـ"الأوسكار"، حيث قال لوالدته: "أحبك يا أمي، فخور بتلك اللحظة، فخور لأنك معكي وشاهدة على النجاح".

وقابلتْ والدته هذه الكلمات بالدّموع، حيث كانت تجلس مع الحضور، وواستها ابنتها، بتقبيلها.

وأضاف رامي مالك: "أنا ابن لمهاجرين مصريين، وأشعر بالامتنان إلى جميع الحضور هنا"ـ مؤكدًا أنه سيعتز بتلك اللحظة طيلة حياته، لأن جزء من سيرته يُسّطر بهذا الفوز.

 

Rami Malek on his #Oscars win for Best Actor in 'Bohemian Rhapsody': "We're longing for stories like this." https://t.co/9jiGH28aQ0 pic.twitter.com/h1D1GeGUmH

— ABC News (@ABC) February 25, 2019

 

ووجّه رامي مالك، الشّكر لفريق عمل، فيلم Bohemian Rhapsody، معتبرًا هذا الفوز لكامل الفريق، الذي شاركه في الفيلم، كما عبًر عن اعتزازه لكونه من أصول مصرية.

وظهر على وجه رامي مالك، السّعادة والبهجة فور إعلان فوزه باللّقب، وقام بتقبيل والدته.

 

وجاء فوز رامي مالك، بجائزة الأوسكار لعام 2019 عن فئة أفضل ممثّل، وذلك عن دوره في فيلم Bohemian Rhapsody، متفوّقًا على كلّ من كريستيان بيل، وبرادلي كوبر، ويليام دافو، وفيجو مورتنسن.

وانطلقتْ فعاليات حفل توزيع جوائز الأوسكار، في نسخته الـ91، فجر اليوم، على مسرح دولبي، في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية.

يُذكر، أنّ هذه النسخة، تتميّز بكونها الأولى، التي تقام دون مقدّم رئيسيّ، منذ عام 1989، إذْ فضّل القائمون على الحفل، التخلّي عن المقدّم، بعد انسحاب الممثّل كيفن هارت.


 

قد يعجبك ايضاً