ّمسلسل يحوّل نجماً تركياً إلى وجه إ...

أخبار النجوم

ّمسلسل يحوّل نجماً تركياً إلى وجه إعلانيّ عالمي!

بدأت الشركات العالمية، تتهافت على النجم التركيّ الشّاب، جان يامان، بعدما استطاع تحقيق شهرة واسعة، من خلال مسلسله "الطائر المبكر". وتسعى تلك الشركات، لأنْ يكون النجم التركيّ، وجهًا إعلانيًا لها، وكان آخرها مع شركة "جلود" التركية، والتي كشفتْ بعض المصادر المقرّبة من الشّركة، أنّها حققّتْ إيرادات ضخمة، بسبب يامان. ويبدو أنّ شهرة الفنان التركي، قد تجاوزتْ السوق المحلية، ووصلت للعالمية، إذْ كشفتْ بعض الصحف التركية، أنّ يامان، لفت انتباه علامة "أرماني"، وأنّها بصدد التعاقد معه، ليصبح الوجه الإعلانيّ لمجموعتها الرياضية الجديدة. يُشار، إلى أن الفنان التركيّ، جان يامان، يتحدّث اللغة الإيطالية بطلاقة، وذلك بسبب دراسته الثانوية هناك، ممّا قد يساعده

بدأت الشركات العالمية، تتهافت على النجم التركيّ الشّاب، جان يامان، بعدما استطاع تحقيق شهرة واسعة، من خلال مسلسله "الطائر المبكر".

وتسعى تلك الشركات، لأنْ يكون النجم التركيّ، وجهًا إعلانيًا لها، وكان آخرها مع شركة "جلود" التركية، والتي كشفتْ بعض المصادر المقرّبة من الشّركة، أنّها حققّتْ إيرادات ضخمة، بسبب يامان.

ويبدو أنّ شهرة الفنان التركي، قد تجاوزتْ السوق المحلية، ووصلت للعالمية، إذْ كشفتْ بعض الصحف التركية، أنّ يامان، لفت انتباه علامة "أرماني"، وأنّها بصدد التعاقد معه، ليصبح الوجه الإعلانيّ لمجموعتها الرياضية الجديدة.

img

يُشار، إلى أن الفنان التركيّ، جان يامان، يتحدّث اللغة الإيطالية بطلاقة، وذلك بسبب دراسته الثانوية هناك، ممّا قد يساعده ذلك، على اقتحام العالمية بسهولة.

وبعد مسلسله الناجح، أثار التناغم، والانسجام بين الثنائيّ يامانا وأوزدمير (بطلة المسلسل) ضجّة كبيرة، تسبّبتْ بإطلاق إشاعات، حول وجود علاقة حبّ بينهما، الأمر الذي نفاه الثنائيّ، حيث أكّدا في أكتر من مناسبة، أنّ ما يجمعهما علاقة الصّداقة لا أكثر.