شقيقة بيكهام تبيعُ ممتلكاتها على ال...

أخبار النجوم

شقيقة بيكهام تبيعُ ممتلكاتها على الإنترنت بسبب ضائقة ماليّة!

اضطرّتْ شقيقة نجم الكرة الإنجليزية، ديفيد بيكهام، التي تعاني من ضائقة مالية، إلى بيع ممتلكاتها عبر الإنترنت، على الرّغم من أنّ العلامة التجارية لشقيقها، تبلغ قيمتها حوالي 339 مليون جنيه إسترلينيّ. وأفادتْ صحيفة "صن" أنّ موظفة الاستقبال السّابقة لين، البالغة من العمر 47 عامًا، باعتْ ملابس الأطفال المستعملة على فيسبوك، مقابل 2 جنيه إسترليني، بالإضافة إلى أحذية كرة القدم القديمة، وبطانيات الأطفال، وألواح الفناء. وتأتي هذه الأخبار، بعد أنْ استضاف ديفيد 43 عامًا حفل ليلة رأس السّنة، بقيمة 30 ألف جنيه إسترليني، والتي لا يعتقد أنّ لين قد حضرتها. وكان ديفيد بيكهام قد دفع حوالي 250 ألف جنيه إسترلينيّ، لشراء

اضطرّتْ شقيقة نجم الكرة الإنجليزية، ديفيد بيكهام، التي تعاني من ضائقة مالية، إلى بيع ممتلكاتها عبر الإنترنت، على الرّغم من أنّ العلامة التجارية لشقيقها، تبلغ قيمتها حوالي 339 مليون جنيه إسترلينيّ.

وأفادتْ صحيفة "صن" أنّ موظفة الاستقبال السّابقة لين، البالغة من العمر 47 عامًا، باعتْ ملابس الأطفال المستعملة على فيسبوك، مقابل 2 جنيه إسترليني، بالإضافة إلى أحذية كرة القدم القديمة، وبطانيات الأطفال، وألواح الفناء.

img

وتأتي هذه الأخبار، بعد أنْ استضاف ديفيد 43 عامًا حفل ليلة رأس السّنة، بقيمة 30 ألف جنيه إسترليني، والتي لا يعتقد أنّ لين قد حضرتها.

وكان ديفيد بيكهام قد دفع حوالي 250 ألف جنيه إسترلينيّ، لشراء منزل لين في رومفورد، منذ ما يقرب من عقد من الزّمان، والذي يعتقد الآن أنّه يساوي حوالي 470 ألف جنيه إسترلينيّ.

وقال مصدر لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إنّ ديفيد ولين ما زالا يتحدّثان بانتظام.

في عام 2010، قيل إنّ ديفيد كان مستاءً، بعد أنْ علم أن أخته لين كانت لديها عثرة مالية، وأنه لم يكن لديه أيّ فكرة عن مدى سوء الأمور بالنسبة للين، وقد حاول دائمًا مساعدة شقيقته.

 


 

قد يعجبك ايضاً